الاسواق المحلية

أبوظبي” يصل لأدنى مستوى في أسبوعين بعد التراجع الرابع

3858531

 

 

أنهى المؤشر العام لسوق أبوظبي المالي تعاملات جلسة منتصف الأسبوع في المنطقة الحمراء مسجلاً رابع تراجعاته على التوالي متأثراً بانخفاض قطاعي العقاري والبنوك.

وانخفض المؤشر بنهاية الجلسة بنسبة 0.20% فاقداً 9.33 نقاط عند مستوى 4621.03 نقطة، مسجلاً أدنى مستوى له منذ 8 فبراير 2014.

 وأنهى سوق العاصمة أبوظبي  تعاملات جلسة الإثنين بالمنطقة الحمراء مسجلا تراجعه الثالث على التوالي، بعد حالة من التذبذب التي سيطرت على السوق خلال الجلسة، ليغلق عند أدنى مستوياته في 7 جلسات.

وقال المدير المشارك بـ “تروث للاستشارات الاقتصادية”، رضا مسلم إن أسواق الأسهم الإماراتية تمر بمرحلة هدوء خلال الفترة الحالية، بعد انتهاء غالبية الشركات المهمة من الإفصاح عن النتائج والتوزيعات.

وأضاف مسلم، في اتصال هاتفي لـ “مباشر” أن الأسواق تفتقد إلى المحفزات حاليا، مما يجعل هناك نوعا من الترقب والانتظار، وهو ما نجده في مستويات السيولة المتدنية، التي لا تصل في أغلب الأحيان إلى 500 مليون درهم في دبي.

وجاء القطاع العقاري على رأس التراجعات بنسبة 1.43% متأثراً بتراجع سهم “رأس الخيمة العقارية” بنسبة 2.60%، “الدار” بنسبة 1.51% و”منازل” بنسبة 1.43%.

وتراجع قطاع البنوك بنسبة 0.30% حيث انخفض سهم “رأس الخيمة الوطني” بنسبة 1.11%  و”أبوظبي التجاري” بنسبة 0.92% بينما ارتفع سهم “أبوظبي الوطني” بنسبة 1.09%.

وأشار  المدير المشارك بـ “تروث للاستشارات الاقتصادية” إلى أننا نلاحظ بالفترة الحالية وجود نوع من العزوف من قبل بعض البنوك في منح التسهيلات، وهو ما قد يكون له تأثير و”لو بطريق غير مباشر” على التداولات بأسواق المال.

وارتفعت قطاعات الطاقة، الاتصالات والاستثمار والخدمات المالية مقللة من خسائر المؤشر بنهاية الجلسة.

وجاء قطاع الطاقة في صدارة الارتفاعات بنسبة 2.39% مدعوماً بارتفاع سهم “أبوظبي الوطنية للطاقة” بنسبة 2.74% و”دانة غاز” بنسبة 2.22%.

وارتفع قطاع الاتصالات بنسبة 0.43% بقيادة سهم “اتصالات” المرتفع بنفس النسبة.

وقاد سهم “الواحة كابيتال” المرتفع بنسبة 0.33% قطاع الاستثمار والخدمات المالية للارتفاع بنفس النسبة.

وتوقع رضا مسلم، في حديثه لـ “مباشر أن تستمر حالة الهدوء والتذبذب ضمن مستويات ضيقة خلال الفترة القادمة، وعلى الأقل بالجلسات المتبقية من الأسبوع، إلى حين ظهور محفزات قوية، ولو من الناحية المعنوية.

وبلغت خسائر المؤشر بمنتصف التعاملات 8.82 نقاط متراجعا بنسبة 0.19% عند مستوى 4621.54 نقطة بعد خسارة بلغت 0.09% فاقداً 4.27 نقاط بمستهل التعاملات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى