الاسواق المحلية

أبوظبي يصل لأدنى مستوياته في 65 جلسة

3915749

 

 

 

أنهى المؤشر العام لسوق أبوظبي للأوراق المالية على تراجع شبه جماعي بفعل تراجع 6 قطاعات بقيادة البنوك والطاقة تزامناً مع تحديد المخاوف إزاء  تخمة معروض النفط العالمي.

وانخفض المؤشر لأدنى مستوياته في 65 جلسة  منذ منتصف ديسمبر 2014 ،لمستويات الـ4280.07 نقطة بخسارة 50.56 نقطة بنسبة 1.17%.

و تراجع خام برنت باتجاه 53 دولاراً للبرميل يوم الأربعاء ، بعد أن أنهى جلسة أمس مرتفعا عند 53.51 دولاراً.

وهبط بالمؤشر قطاع البنوك بنحو 1.35% بفعل تراجعات 5 بنوك قادهم “الخليج الأول” بنسبة 2.22% متصدراً لنشاط التداولات بنحو 78.40 مليون درهم .
وتصدّر تراجعات القطاع “أبوظبي التجاري” بنسبة 4.59% ،وأبوظبي الإسلامي بنسبة 0.81%.

وانخفض قطاع الطاقة بنحو 0.47% من خلال هبوط لسهم”طاقة” بنسبة 1.43%،

وواصل المُحللون التأكيد على أن غياب السيولة النابع من تراجع الثقة باستقرار الأسواق لازال العامل المسيطر على أداء الأسواق .

وقال مُحللون لـ”مباشر” أن أداء الأسواق في الفترة الأخيرة يتحدد بناءا على رغبة المضاربين وصغار المستثمريين نظرا لإحجام المؤسسات والصناديق .
وجرى التعامل على أسهم 64 مليون سهم بقيمة 221 مليون درهم موزعين على 1.942 ألف صفقة مقارنة بـ112.8 مليون درهم مقابل 42 مليون سهم بنهاية تعاملات أمس.
وتصدّر البنوك نشاط الأسهم تداولاً بنحو 108.3 مليون درهم لتشكل نصف سيولة السوق اليوم.

وهبط العقاري بنحو 0.35%،بفعل تراجعات “إشراق العقارية” بنسبة 3.95% ،ورأس الخيمة بنسبة 2.7%،متجاهلاً ارتفاعات الدار بنحو 0.45%.
وكان قطاع الخدمات الأعلى خسارة بنحو 4.10% بضغط من أبوظبي للفنادق بنسبة 9.76%،
وفي المقابل انفرد التأمين بالارتفاع بنحو 0.11%،من خلال ميثاق للتأمين بنحو 5.88%.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى