الاسواق العالمية

أسهم أريفا الفرنسية تمنى بخسائر كبيرة وتنخفض 20%

a3fb0a01-a1f2-46ae-9ebf-3707e22f19cc_16x9_600x338

أعلنت مجموعة أريفا الفرنسية للطاقة النووية، أنها منيت بخسائر في النصف الأول من العام، وخفضت المستويات المستهدفة للمبيعات، وهو ما دفع سهما للهبوط 23 بالمئة، قبل أن يتعافى قليلا ليغلق منخفضا 20 بالمئة.

وسجلت الشركة خسائر بلغت 694 مليون يورو في النصف الأول من العام، مع هبوط الإيرادات 12.4 بالمئة إلى 3.89 مليار يورو.

وأدت محاولة لتنويع أنشطتها لتشمل الطاقة المتجددة إلى مزيد من الخسائر. وقالت أريفا إنها ستصفي وحدتها للطاقة الشمسية التي أدرت لها إيرادات بلغت حوالي 100 مليون يورو سنويا، لكنها سجلت خسائر بعشرات الملايين.

وقالت أريفا ايضا إنها ستستغني عن 1500 وظيفة في ألمانيا بحلول نهاية 2015، بالإضافة إلى 200 وظيفة في الولايات المتحدة.

وتملك الحكومة الفرنسية حصة قدرها 87 بالمئة في الشركة. وتخلى لوك أورسل الرئيس التنفيذي لأريفا على هدف تمسك به طويلا لبيع 10 مفاعلات نووية بحلول 2016، قائلا إن ذلك “سيستغرق سنوات قليلة إضافية”.

وحذرت الشركة من أن إيراداتها للعام 2014 ستهبط 10 بالمئة، وهو ما يزيد كثيرا عن توقعات السابقة في فبراير الماضي، عند تكهنت بانخفاض يتراوح من 2 إلى 5 بالمئة.

وتأمل أريفا -التي لم تبع أي مفاعلات نووية جديدة منذ 2007- بأن تحصل شركة الكهرباء الفرنسية على الضوء الأخضر من سلطات المنافسة بالاتحاد الأوروبي هذا العام، وهو ما سيمكنها من بناء مفاعلين في بريطانيا، لكن مبيعاتها من المفاعلات تعاني بشدة منذ كارثة فوكوشيما في اليابان في 2011 .

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى