الاسواق المحلية

ارتفع صافي الاستثمار الاجنبي بأسواق المال الإماراتية الى 8 مليارات درهم

3267882

 

ارتفع صافي الاستثمار الاجنبي في أسواق المال المحلية الى نحو 8 مليارات درهم منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية الاسبوع الماضي منها نحو 5.7 مليارات درهم سجلت لصالح المستثمرين الاجانب من غير العرب الامر الذي عكس مدى ارتفاع مستوى الثقة في التعاملات والتي عادت الى اعلى مستوياتها منذ العام اكثر من ست سنوات.بحسب جريدة البيان

وبلغ صافي قيمة الاستثمارات الاجنبية غير العربية التي تدفقت على سوق ابوظبي للأوراق المالية منذ يناير الماضي وحتى منتصف سبتمبر الجاري نحو 3.1 مليارات درهم فيما وصلت قيمتها في سوق دبي المالي 2.6 مليار درهم بحسب الاحصائيات الرسمية .

ظاهرة لافتة

وقال خبراء ماليون إن ظاهرة تدفق الاستثمارات الاجنبية غير العربية الى الاسواق المالية كانت لافتة للنظر خلال الاشهر الماضية خاصة في ظل استمرار ارتفاع وتيرتها حتى في الاشهر التي شهدت فيها الاسواق تراجعات قوية تحت ضغط من جني الارباح او البيع بدافع الخوف.

واكدوا ان اشهر الصيف التي يعتبرها البعض فترة ركود التعاملات في الاسواق سجلت اكبر صافي شراء قياسي للأجانب من غير العرب وبلغت في ابوظبي على سبيل المثال 1.4 مليار درهم، فيما وصلت قيمتها في دبي اكثر من مليار درهم .

واضافوا ان ارتفاع سيولة الاجانب غير العرب المتدفقة الى الاسواق منذ بداية العام يأتي نتيجة قناعة هذه الشريحة من المستثمرين بالفرص المتوفرة والعوائد الكبيرة التي يمكن تحقيقها مقارنة مع بقية الاسواق الاخرى على مستوى العالم.

واشاروا الى ان ترقية الاسواق ضمن مؤشرات مورجان ستانلي خلال النصف الاول من العام الجاري لعب دورا كبيرا في زيادة حجم السيولة الاجنبية المتدفقة الى الاسواق ,معربين عن اعتقادهم بان الفترة المتبقية من العام الجاري ستشهد تدفق المزيد من الاستثمارات الاجنبية.

تدفق كبير

وبرر عطا المفارجة مدير عام شركة اوراق الاسلامية للخدمات المالية الاسباب الكامنة وراء التدفق الكبير للاستثمارات الاجنبية غير العربية الى الاسواق المالية قائلا ان هناك العديد من العوامل التي تضافرت وساهمت في زيادة مستوى سيولة هذه الشريحة من المستثمرين ومنها المكانة العالية من الاحترام التي تحظى بها الامارات على مستوى العالم والثقة الكبيرة بأداء وقوة الاقتصاد الوطني وما يتمتع به مناخ استثماري متميز مما جعل الدولة ملاذا آمنا للاستثمارات من شتى بقاع الارض.

الانفاق الحكومي

وأكد المفارجة ان الانفاق الحكومي المتواصل وما لذلك من اثر ايجابي على كافة الانشطة الاقتصادية ساهم في زيادة اهتمام المستثمر الاجنبي غير العربي بالاستثمار في اسهم الشركات الوطنية نظرا لإدراكه بنسب العوائد العالية التي سيحققها مقارنة بتلك التي يمكن ان يحصل عليها في الاسواق الاخرى.

وأضاف: من هنا لم يكن من المستغرب ملاحظة الزيادة الكبيرة في حجم الاستثمارات الاجنبية في غالبية الشركات المدرجة في اسواق المال ومن المتوقع ارتفاع هذه الاستثمارات خاصة في قطاع البنوك وبعض الشركات العقارية التي تواصل المحافظة على تحقيق نسب نمو جيدة في ربحيتها بدعم من المشاريع الضخمة التي تنفذها في الوقت الراهن او ستنفذها في المرحلة القادمة

قواعد اللعبة

ويقول الخبير المالي عميد كنعان ان قواعد اللعبة قد تغيرت في الأسواق المالية منذ الانضمام الى مؤشرات مورجان ستانلي منتصف العام الجاري وهي الخطوة التي شكلت نقطة تحول في رفع تنافسية اسواقنا مما ساهم في زيادة اهتمام الاستثمار الأجنبي بها.

وأوضح كنعان أن من الملاحظ شهرا بعد شهر تسجيل صافي الاستثمار الاجنبي ارقاما قياسية وما زالت سيولة هذه الشريحة تتدفق على الاسواق حتى في الاشهر التي تشهد تراجعات في الاسعار ,مما يشير الى مدى احترافية المستثمر الاجنبي غير العربي في ادارة استثماراته بعيدا عن عمليات المضاربة التي يعتمدها الاخرون كأسلوب وحيد في عملهم بالأسواق .

واوضح ان تواصل تدفق السيولة الاجنبية غير العربية يعطي دلالة واضحة على مدى قناعة هذه الشريحة وادراكها بجدوى الاستثمار حتى عند المستويات السعرية الحالية في ظل استمرار نمو ربحية الشركات وتوزيعاتها النقدية السخية على المساهمين والتي قل نظيرها في جميع دول العالم وقال ان الدولة مقبلة على احداث عالمية مهمة خلال السنوات القادمة ومنها استضافة دبي لمعرض اكسبو 2020 ..

وما يحتاجه من تنفيذ مشاريع ضخمة مما سينعكس بأثاره الايجابية على جميع الشركات المدرجة في الاسواق ويساهم في زيادة نسب نمو اعمالها وربحيتها لذا من المتوقع تواصل تدفق الاستثمار الاجنبي خلال المرحلة القادمة .

جذب سيولة

قررت 6 شركات مدرجة في سوقي دبي وابوظبي الماليين خلال العام الجاري رفع عدد الاسهم المتاحة للتملك الاجنبي الى 5.3 مليارات سهم منها خمس شركات متداولة في دبي وسط توقعات بزيادة العدد الى 12 شركة خلال النصف الاول من العام المقبل.

وجاءت هذه الخطوة انطلاقا من حرص الشركات على جذب السيولة الاجنبية بداية والعمل على ان تكون اسهمها ضمن اسهم الشركات المدرجة ضمن مؤشرات عالمية مثل مؤشرات مورجان ستانلي وبالتالي الترويج لها على مستوى العالم .

وضمت قائمة الشركات التي اعلنت رفع نسبة تملك الأجانب في رؤوس اموالها بالإضافة الى شركة ديار كلا من بنك دبي الإسلامي الذي قرر مجلس ادارته رفع نسبة تملك الاجانب من 15% الى 25% و شركة دبي للاستثمار من 20% الى 35% أما شركة الاتحاد العقارية فقد قرر مجلس ادارتها رفع النسبة من 15% إلى 25%.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى