الاخبار الاقتصادية

البنوك الإماراتية تتجه نحو المنافسة على بطاقات الائتمان

3206991

 

بعد اشتداد المنافسة على سوق القروض الشخصية خلال الأشهر الماضية، اتجهت معظم البنوك العاملة في الدولة إلى نقل منافساتها إلى ميدان بطاقات الائتمان الذي يجد رواجاً كبيراً بين العملاء حالياً، بعد أن خفضت البنوك من أسعار الفائدة لتصل في أحد البنوك الوطنية إلى 5 .1% شهرياً على الرصيد المتبقي، إضافة إلى الحوافز والقيمة المضافة التي طرحتها البنوك مع هذه البطاقات حسب كل فئة، كأميال السفر ورحلات مجانية وإعفاء من الرسوم للسنة الأولى وغيرها من الميزات الأخرى .بحسب جريدة الخليج

وتنقسم بطاقات الائتمان المصدرة في السوق المحلية عموماً إلى بطاقات إسلامية وأخرى تقليدية أو تجارية في حين يشترك النوعان إلى حد كبير في الخدمات أو الامتيازات أو المنافع التي يستفيد منها مستخدمو هذه البطاقات من عملاء البنوك الوطنية والأجنبية .

يقول الشيخ محمد بن عبدالله النعيمي، نائب الرئيس التنفيذي للبنك العربي المتحد، إن البنك العربي المتحد يعد أحد أهم البنوك حالياً في سوق الخدمات المصرفية للأفراد بعد تضاعف عدد عملائه، ورغبة أعداد كبيرة من عملاء بنوك أخرى في الانتقال للبنك العربي المتحد الذي يقدم لهم أكثر من قيمة مضافة على منتجاته الاستهلاكية .

وأوضح أن المنافسة تشتد بشكل عام على القروض الاستهلاكية بمختلف أنواعها وأشكالها سواء القروض الشخصية أو قروض العقار التي تجد رواجاً كبيراً، وكذلك قروض المشروعات الصغيرة والمتوسطة، إضافة إلى بطاقات الائتمان التي تشهد منافسة قوية حالياً .

رحلات طيران

وأوضح أن البنك وفي إطار هذه المنافسة طرح عرضاً جديداً، يمنح العملاء بموجبه رحلات طيران مجانية من خلال برنامج مكافآت البنك العربي المتحد المتميزة، وذلك عند قيامهم بتحويل مديونيات بطاقاتهم الائتمانية إلى البنك العربي المتحد .

وبدأ العرض في الأول من يوليو/تموز ويستمر لغاية نهاية سبتمبر/أيلول المقبل، ويتيح هذا العرض للعملاء الحصول على نقطة من مكافأة البنك العربي المتحد أو مكافأة بارسا، مقابل كل درهم يقومون بتحويله إلى بطاقات الائتمان من البنك العربي المتحد، حيث سيكون بإمكانهم استبدال هذه النقاط لدى أكثر من 900 شركة طيران و200 ألف فندق في العالم و150 مكتباً لتأجير السيارات في جميع أنحاء العالم، ومنتجات إلكترونية رائدة وأخرى تواكب نمط الحياة أو الحصول على نقاط “مكافآت بارسا” التي يمكن استبدالها لاحقاً بالعديد من السلع والمنتجات التي تحمل شعار نادي برشلونة .

وإضافة إلى ذلك سيستمتع العملاء باستخدام بطاقاتهم الائتمانية من دون فائدة لمدة ستة أشهر عند تحويل مديونياتهم .

وبموجب العرض يمكن للعملاء الاستفادة من عرض تحويل المديونية إلى البنك العربي المتحد لأي بطاقة ائتمانية بناء على الموافقات، كما يمكنهم أيضاً القيام بعدة تحويلات لأكثر من مديونية إلى بطاقات مختلفة .

ليس هذا فقط، بل إن هذا العرض يأتي إلى جانب العديد من العروض الأخرى التي يقدمها البنك العربي المتحد لعملائه، بما في ذلك عرض خمسة مزايا في منتج واحد (5 في 1)، ويتيح هذا العرض للعملاء الحصول على قرض شخصي بسعر فائدة يبدأ من 88 .4%، مع الاستفادة من الرحلات الجوية المجانية إلى مختلف الوجهات العالمية، وبطاقة ائتمان مجانية وتأمين سفر مجاني والإعفاء من رسوم تنفيذ المعاملة .

فحص السوق

أيضاً يجب هنا أن أؤكد أنه بالنسبة لقطاع الخدمات المصرفية للأفراد والمنافسة المحتدمة حالياً، فإننا حددنا الشريحة المستهدفة للتوجه إليها بهذه الخدمات الجديدة التي نقدمها للسوق، وهي فئة المواطنين ومن ثم المقيمين من ذوي السيرة الائتمانية الجيدة، والمستقرين مالياً والمرتبطين بأرض هذه الدولة .

وفي هذا الإطار استطاع فريق الخدمات المصرفية للأفراد لدينا أن يفحص سوق الخدمات المالية جيداً، ويكتشف مواطن الضعف التي قد تقع فيها مؤسسات مالية أخرى ما يزيد من حجم ديونها المتعثرة، ومن هنا استطعنا أن نقدم مجموعة من الخدمات المصرفية المتميزة .

وأكد أن هناك أيضاً نمواً واضحاً في طلبات التمويل العقاري بشكل كبير خلال الفترة الماضية .

خاصة في ظل رغبة العديد من الأسر والأفراد، في السعى إلى تملك الوحدات السكنية بدلاً من استئجارها بعد أن اقترب قسط الإيجار الشهري من قسط القرض إذا قام المستهلك بشراء الوحدة، وذلك بعد الارتفاع التدريجي لأسعار الوحدات هذا من جانب، ومن جانب آخر بدأ العديد من المستثمرين انتقاء شراء الوحدات في بعض المناطق الحيوية في ظل مؤشرات قوية على ارتفاع أسعارها خلال السنوات المقبلة، وذلك بهدف عودة الاستثمار في العقار مجدداً بعد تنامي الطلب على الوحدات نتيجة النمو الاقتصادي القوي ونجاح الإمارات في استقطاب مزيد من المستثمرين .

عقيل: البنوك تقدم منتجات تسويقية مبتكرة

قال فيصل عقيل نائب الرئيس التنفيذي لإدارة الثروات والأفراد في الإمارات الإسلامي: إن العديد من البنوك تتنافس على سوق البطاقات الائتمانية خاصة خلال فترة الصيف، حيث يتزايد الطلب عليها من قبل العملاء لتمويل متطلبات إجازاتهم الصيفية، حيث شرعت بعض البنوك في طرح هدايا ضخمة لكل من يتقدم للحصول على بطاقة ائتمانية عن طريقها، ومنها الحصول على أجهزة إلكترونية، إضافة إلى تشكيلة كبيرة من التخفيضات على تذاكر السفر والفنادق ووكالات التأجير حول العالم .

وأوضح أننا في الإمارات الإسلامي نقدم معظم هذه الجوائز، إضافة إلى رسوم سنوية مخفضة جداً، علاوة على برنامج الأميال الذي يتيح للعميل الحصول عل أميال للسفر عند استخدامه للبطاقه في كل عملية شراء .

وقال إن التنافس الحاد بين البنوك في سوق بطاقات الائتمان بلغ ذروته في هذه الفترة، حيث يسعى كل بنك إلى الحصول على أكبر حصة من البطاقات الائتمانية الجديدة، وبالتالي زيادة دخله من هذه البطاقات التي تحقق عوائد ربحية مهمة .

وأضاف أن البنوك تجاوزت الأسلوب التسويقي التقليدي القائم على بيع بطاقات ائتمانية بسعر مخفض، واتجهت عوضاً عن ذلك إلى ابتكار خدمات مضافة مع كل بطاقة تصدرها، مبيناً أن الوعي المتزايد لدى العملاء الراغبين في اقتناء البطاقات الاتئمانية هو ما دفع البنوك لتقديم هذه الفرص المضافة .

السويدي: أدنى سعر فائدة عند 1.5 % شهرياً

قال يوسف السويدي رئيس مبيعات الأفراد بالإدارة العليا في بنك دبي التجاري إن البنك عزز من المزايا النوعية التي تتمتع بها بطاقاته الائتمانية، بما في ذلك اعتماد سعر فائدة هو الأدني في السوق المصرفي حالياً عند 5 .1% شهريا فقط، وهو ما يقل بشكل ملحوظ عن أسعار الفائدة السائدة على بطاقات الائتمان ضمن القطاع المصرفي، إلى جانب عدم وجود رسوم سنوية وتسهيلات لتحويل الرصيد من دون فائدة لمدة 6 أشهر، وذلك في إطار حرص البنك على تقديم خدمات متميزة لعملائه القدامى أو الجدد الذين يتزايد أعدادهم خلال الفترة الحالية، بعد التوسع في الخدمات المصرفية للأفراد .

وقال السويدي إن طرح هذا العرض يأتي في إطار الجهود المستمرة التي يبذلها بنك دبي التجاري لتقديم خدمات ومنتجات مصرفية توفر قيمة مضافة عالية للقاعدة المتنامية من عملاء البنك، وهو ما يتجسد في مزيج المزايا الفريدة التي يضمها وعلى رأسها سعر الفائدة، حيث توفر بطاقات ائتمان بنك دبي التجاري للعملاء أسعار فائدة تنافسية جداً، بالمقارنة مع أسعار الفائدة السارية على تسهيلات بطاقات الائتمان لدى المنافسين ضمن القطاع المصرفي في الدولة .

وأضاف تشمل المزايا التي تتمتع بها بطاقات ائتمان بنك دبي التجاري أيضاً إمكانية تحويل الرصيد من بطاقات ائتمان صادرة عن بنوك أخرى من دون أية فوائد، وهي ميزة مؤثرة تتيح للعملاء تسوية المديونيات المستحقة على بطاقات الائتمان الخاصة بهم من دون أية كلفة، الأمر الذي يتيح لهم تقليص الأعباء الشهرية المترتبة عليهم بفضل أسعار الفائدة المخفضة التي يعتمدها بنك دبي التجاري .

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى