نفط وعملات

الذهب يتراجع لأدنى مستوياته في 3 أشهر

Gold bars and Swiss Franc banknotes are seen in this illustration picture in Vienna

 

 

 

تراجعت أسعار الذهب، خلال تعاملات الثلاثاء، بالقرب من أدنى مستوى في ثلاثة أشهر، وسط ترقب المستثمرين نتائج اجتماع البنك الاحتياطي، الأربعاء، لاختبار توقعات رفع الفائدة لأول مرة منذ 2006.

وتراجعت عقود الذهب في التعاملات الفورية بحلول الساعة 12:53 (توقيت جرينيتش) بـ 1.84 دولار إلى 1152.62 دولار للأوقية، بعدما ارتفعت عقود الذهب في التعاملات الصباحية إلى مستوى 1156.73 دولاراً للأوقية رابحاً 2.26 دولار.

ويزداد الضغط السلبي على الذهب مع استمرار تداول الدولار عند أعلى مستوياته في 12 عاماً عند مستوى 99.9.

واستمد الدولار قوته منذ أوائل مارس من التوقعات بأن لجنة السوق المفتوحة لمجلس الاحتياطي الفيدرالي ستتجه نحو رفع معدل الفائدة في يونيو 2015.

ويتطلع التجار في الأسواق إلى اجتماع لجنة السوق المفتوحة للبنك الاحتياطي الفيدرالي حول السياسة النقدية، مع التركيز على ما إذا كان بنك الاحتياطي الفيدرالي سوف يغير من سياسة الإبقاء على أسعار فائدة منخفضة.

وهبط الذهب 5.5% في فبراير بأكبر خسارة شهرية في خمسة أشهر، مع رؤية المستثمرين أن الاقتصاد الأمريكي قد اكتسب زخماً كافياً لتبرير إزالة تعهد البنك المركزي بتحلي الصبر في رفع تكاليف الاقتراض، والذي من شأنه أن يمهد الطريق لأول رفع في أسعار الفائدة، منذ عام 2006، بحلول منتصف 2015.

وعلى صعيد المعادن الأخرى، تراجعت أسعار الفضة بـ 0.67% إلى مستوى 15.5300 دولاراً للأوقية، وتراجع سعر النحاس بـ 0.04% إلى 2.6775 دولار للرطل،

وتراجع سعر البلاديوم 2 دولار إلى 774 دولار للأوقية، وانخفض سعر البلاتين 2 دولار إلى 1102 دولار للأوقية.

وتظل النقطة المركزية للأسواق المالية العالمية هذا الأسبوع هي قرار مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي، يوم الأربعاء، بخصوص السياسة النقدية والتضخم والنمو، والذي من المرجح أن يظل المحرك الرئيسي للأسواق الرئيسية من الأسهم والعملات والسندات حتى ذلك الحين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى