الاخبار الاقتصادية

السعودية والامارات يؤكدان مشاركتهما القوية لمصر في مؤتمر مارس

3809685

 

 

أكد وزير المالية السعودي ابراهيم العساف، والدكتور سلطان أحمد الجابر وزير الدولة الاماراتي، موقف السعودية والامارات الثابت من دعم مصر تنفيذا لوصية الراحل الملك عبدالله بن عبد العزيز ملك السعودية .

واضاف سلطان الجابر، على هامش مؤتمر عقد يوم السبت بالقاهرة لمناقشة “تطورات اعداد مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري مارس 2015″، ان كافة الدول العربية والخليجية تقف بجانب مصر في حربها علي الارهاب وكذا دعم الاقتصاد المصري من خلال خطة شاملة .

وتشهد مصر على فترات هجمات ارهابية يشنها متشددون ضد قوات الجيش والشرطة

وتعتزم مصر طرح رؤية شاملة وواضحة لفرص الاستثمار التي يتيحها الاقتصاد المصري بكافة مجالاته خلال مؤتمر مارس 2015 لدعم الاقتصاد الذي بدء يعطي مؤشرات ايجابية بعد سنوات من المعاناه.

وأضاف وزير المالية السعودي علي هامش كلمته في المؤتمر التحضيري، :”القطاع الخاص السعودي يبدي اهتمام كبير بالاستثمار في مصر وهناك مشاركة قوية في مؤتمر مارس القادم من قبل المستثمريين السعوديين”.

من جانبه أكد رئيس مجلس الوزراء في مستهل كلمته، استعرض خلالها الترتيبات الخاصة بمؤتمر مصر الإقتصادي والذي نهدف من خلالها إلى إيصال رسالة بأننا مستمرون على الطريق بكل إصرار لإكمال خارطة الطريق التي بدأناها ومستمرون في البناء.

وأثني وزير الدولة الاماراتي علي جهود الحكومة المصري في تحضيرات “مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري” المزمع عقده مارس 2015، مضيفاً:”هناك تقدم ملموس في تحضيرات المؤتمر وما يستلزمه من خطط للاطلاع المجتمع الدولي علي التطورات التشريعية وغيرها لتهيأة مناخ جاذب للاستثمارات من قبل الحكومة المصرية”.

وتابع ابراهيم العساف، مطمئنين لنجاح المؤتمر الاقتصادي لدعم مصر في مارس 2015، وكذا الترتيبات الخاصة والجهود المبذولة من قبل الحكومة المصرية لانجاح المؤتمر.

وأضاف محلب أن المؤتمر الإقتصادي في موعده وحريصون على أن يكون على أعلى مستوى،عبر المتابعة الدقيقة لكافة التفاصيل والتأكيد على توافر كل ما يضمن لهذا المؤتمر النجاح، كما جرى نوع من التقييم وما يمكن أن نضيفه لإنجاح المؤتمر.

أكد رئيس مجلس الوزراء أن مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري، يمثل خطوة مهمة فى الإستراتيجية الإقتصادية الشاملة والمعروفة باسم “مصر المستقبل”، التي ستطبقها الحكومة المصرية على المدى المتوسط، وتطمح من خلالها إلى تحقيق التنمية المستدامة والشاملة، وإعادة تقديم مصر كوجهة للإستثمار الاجنبي.

وأوضح وزير الدولة الاماراتي بأن مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري يمثل بدايةً لبرنامج متكامل للتنمية في مصر وخطوةً هامة ضمن جهود إعادة الاقتصاد المصري إلى مسار النموِ المستدام، وذلك من خلال وضع مصر على الخريطة الاستثمارية العالمية كوجهة مفضلة للمستثمرين الإقليميين والدوليين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى