الاسواق المحلية

“دبي” يتخلى عن مكاسبه تحت وطأة “البنوك” و”العقار”

3851640

 

 

أنهى المؤشر العام لسوق دبي أولى جلسات الأسبوع باللون الأحمر، بعد أن تخلى عن مكاسبه بالنصف الثاني من الجلسة، في ظل ضغوط بيعية على البنوك والعقار والاستثمار.

وبلغت خسائر المؤشر العام للسوق 0.46% عند الإغلاق فاقدة 17.6 نقطة من قيمته هبط بها إلى مستوى 3840 نقطة، ليبتعد عن مستويات 3900 نقطة مرة أخرى.

وكان سوق دبي قد شهد ارتفاعا نسبته 0.23% بالتعاملات المبكرة، مدوما بارتفاعات أسهم دو وإعمار، إلى جانب دبي للاستثمار.

وقال المحللون، لـ “مباشر” إن العوامل الخارجية سوف تكون المحرك الرئيسي لأسواق الأسهم الإماراتية بالفترة الحالية، بعد انتهاء الشركات الكبيرة من الإفصاح عن نتائجها المالية باستثناء “أرابتك”.

وجاءت خسائر السوق بنهاية الجلسة مصحوبة باستمرار تدني السيولة، لتهبط قيم التداولات إلى 390.6 مليون درهم، بتداول 271.3 مليون سهم من خلال 3.9 ألف صفقة.

وتصدر قطاع الصناعة 7 قطاعات خاسرة بنهاية التعاملات، متراجعا بنسبة 10%، تلاه قطاع الخدمات بنسبة 1.88% ثم قطاع السلع بنسبة تراجع بلغت 1.74%.

وأغلق قطاع البنوك متراجعا بنسبة 0.62%، متأثرا بخسائر دبي الإسلامي والإمارات دبي الوطني التي بلغت 1.03% و0.54% لكل منهما على التوالي.

وجاء إغلاق قطاع العقارات بتراجع نسبته 0.3% في ظل تراجع سهم أرابتك بتراجع نسبته 0.33% إلى جانب خسائر داماك وديار، في حين أغلق سهم إعمار دون تغيير.

وحقق قطاع الاستثمار أقل الخسائر، بتراجع نسبته 0.27% بضغوط من سهم سوق دبي المالي، في حين أغلق قطاع الاتصالات باللون الأخضر، بارتفاع نسبته 0.2%.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى