الاسواق المحلية

“دبي” يستعجل جني الأرباح بضغوط من “دو” والنفط

3819399

 

 

أنهى المؤشر العام لسوق دبي جلسة الإثنين باللون الأحمر، بعد أن تخلى عن مكاسبه بالنصف الثاني من الجلسة، في ظل عمليات جني أرباح على قطاعاته الرئيسية بقيادة “الاتصالات”.

وبلغت خسائر المؤشر العام للسوق 0.32% عند الإغلاق فاقدة 12.44 نقطة من قيمته هبط بها إلى مستوى 3857.53 نقطة، ليوقف انطلاقته الخضراء التي حققها أمس الثلاثاء.

وكان المحللون قد توقعوا أن تشهد أسواق الأسهم الإماراتية عمليات تجميع بالفترة الحالية، من قبل المحافظ الاستثمارية، عقب الضغوط المتعمدة من جانب المحافظ على الأسهم.

وانخفضت أسعار النفط في التعاملات الأسيوية يوم الأربعاء مع بدء بضع دول أسيوية عطلات السنة القمرية الجديدة التي تستمر حتى نهاية الأسبوع.

وجاءت خسائر السوق بنهاية الجلسة مصحوبة باستمرار تدني السيولة، لتصل قيم التداولات إلى 502.55 مليون درهم، بتداول 281.2 مليون سهم من خلال 4.88 ألاف صفقة.

وتصدر قطاع الاتصالات 6 قطاعات خاسرة بنهاية التعاملات، متراجعا بنسبة 2.8%، وذلك قبل إيقاف سهم دو عن التداول اعتبارا من الساعة الواحدة ظهرا لتزامنه مع موعد انعقاد اجتماع مجلس الإدارة.

وجاء تراجع سهم “دو” انتظارا لنتائج أعمال الشركة لعام 2014، التي من المقرر أن يتم الإفصاح عنها بعد إقرارها من قبل مجلس الإدارة.

وأغلق قطاع العقارات متراجعا بنسبة 0.35% بضغوط من سهم أرابتك الذي تراجع بنسبة 1.6%، متغلبا على مكاسب إعمار التي بلغت 0.41%.

وجاء إغلاق قطاع البنوك بتراجع نسبته 0.21%، متأثرا بخسائر دبي الإسلامي التي بلغت 0.15% عند الإغلاق، إلى جانب الأداء السلبي لمصرف عجمان.

وحقق قطاع الاستثمار أقل الخسائر، بتراجع هامشي بلغت نسبته 0.05% في ظل تراجع سهم سوق دبي المالي بنسبة 0.97%، التي تغلبت على مكاسب دبي للاستثمار التي بلغت 0.4%.

وفي المقابل، أغلق قطاع الخدمات مرتفعا بنسبة 1.7%، مدعوما بمكاسب أمانات الذي أغلق في صدارة الأسهم الرابحة، بارتفاع نسبته 2.92%، وحقق قطاع النقل ارتفاعا نسبته 0.34% بدعم من العربية للطيران والخليج للملاحة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى