الاخبار الاقتصادية

محكمة أميركية تحكم لصالح بنك الأردن دبي الإسلامي

3240867

 

رجح مراقبون في قطاع الطاقة ان يسجل التعديل المرتقب لاسعار المشتقات النفطية اليوم الاحد انخفاضا طفيفا، في ظل تراجع اسعار الخام عالميا. واغلقت العقود الاجلة لخام برنت فوق 103 دولارات للبرميل يوم الجمعة الماضي،مع استمرار القلق في الأسواق الأوروبية من ان تصاعد العنف في أوكرانيا قد يجلب المزيد من العقوبات، اضافة الى بيانات اقتصادية امريكية اثارت توقعات بطلب قوي في اكبر مستهلك للنفط في العالم. وسجلت الاسعار ثاني خسائر شهرية على التوالي مع هبوط برنت 2.8 بالمئة والخام الامريكي 2.3 بالمئة الشهر الحالي ، متضررة من وفرة في المعروض وضعف في الطلب.بحسب جريدة الدستور

وبحسب وكالة رويترز خسر الخام القياسي الأوروبي أكثر من 12 بالمئة منذ بلغ ذروته في تسعة أشهر في حزيران ليهبط لأدنى مستوى في 14 شهرا الأسبوع الماضي بعدما تسبب ضعف الطلب في تخمة الإمدادات.وزادت الأسعار يوم الجمعة الماضي بعد أن قالت حكومة كييف إن قوات روسية دخلت أوكرانيا لدعم المتمردين الموالين لموسكو وهو ما يزيد من حدة الصراع ويدق أجراس الإنذار لدى الحلفاء الغربيين لكييف ويثير مخاوف من عقوبات جديدة قد تستهدف قطاع الطاقة الروسي.

وصعد سعر برنت في العقود الجلة تسليم تشرين الأول 73 سنتا ليسجل عند التسوية 103.19 دولار للبرميل، وزاد أيضا إنتاج منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) رغم التوترات السياسية في العراق وليبيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى