الاسواق المحلية

مشتريات الأجانب والخليجيين تفشل في دعم “أبوظبي”

3899446

 

 

 

فشلت عمليات الشراء للمؤسسات والخليجيين والأجانب لغير العرب بسوق أبوظبي في دعم السوق اليوم ،وفي مواجهة ضغوط الإماراتيين والعرب.

وباع المحليون بنحو 134 مليون درهم مقابل عمليات شراء بـ91 مليون درهم بصافي بيع 43.02 مليون درهم.

وقام العرب بالبيع بماقيمته 17 مليون درهم في حين اشتروا بـ13.4 مليون درهم بصافي بيع 3.7 مليون درهم.

وبلغت مشتريات الأجانب غير العرب 77.5 مليون درهم مقابل عمليات بيع بقيمة 55.21 مليون درهم بصافي شراء 22.30 مليون درهم.

وشهد الاستثمار الخليجي اليوم تعاملات شرائية بقيمة 24.4 مليون درهم من خلال مشتريات بـ39.7 مليون درهم مقابل عمليات بيع بـ15.3 مليون درهم.

وسجل الاستثمار المؤسسي تعاملات شرائية بقيمة 22.3 مليون درهم من خلال مشتريات بـ111.4 مليون درهم مقابل مبيعات بـ89.11 مليون درهم .

واشترى الأفراد بـ110.13 مليون درهم مقابل مبيعات بـ132.4 مليون درهم  بحصيلة بيع بـ22.3 مليون درهم.

وقال المدير العام لمركز الشرهان للأوراق المالية والسندات أنّ المستثمرين الأفراد غير مسؤولين عن الموجات الارتدادية التي تشهدها أسواق الأسهم نظراً لتنوع وتعدد اتجاهاتهم الاستثمارية.

وأضاف  أن الاستثمار المؤسسي يُشكل القوة المحركة الرئيسية للأسواق المالية ويستطيع التأثير إيجابياً في قيادة السيولة الاستثمارية نحو آفاق مُشرقة وجديدة.

وأكد جمال عجاج لـ”مباشر”  أن الأسواق المالية المحلية تشهد في الوقت الحالي حالة ترقب دقيقة من قبل المستثمرين الأفراد، تُسيطر على أدائهم وإقبالهم على الاستثمار في الأوراق المالية المدرجة، مُشيراً إلى أن محدودية السيولة التي نلاحظها في أحجام التداولات المتواضعة هيالتي تزيد من تراجع الشهية الاستثمارية في الأسواق.

وانخفض المؤشر العام بنهاية تعاملات الأربعاء  للجلسة الثالثة على التوالي بنسبة 0.28%،بوصوله لأدنى مستوياته منذ نهاية يناير الماضي ليقفل عند 4499.95 نقطة بخسارة 12.84 نقطة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى