نفط وعملات

مصر تعتزم طرح مزايدات بترولية جديدة لجذب استثمارات

4f899f51-7b72-49d9-b2fc-f1b636674bc0_16x9_600x338

شددت وزارة البترول والثروة المعدنية بمصر، على أن توقيع الاتفاقيات البترولية الجديدة يعكس عدداً من النتائج الإيجابية منها زيادة وتكثيف أنشطة البحث والاستكشاف مما يعظم إنتاج مصر من ثروتها البترولية.

وقال وزير البترول، المهندس شريف إسماعيل، إن وجود مناطق جديدة للبحث والاستكشاف وطرحها في مزايدات جديدة يؤكد على أن مصر مازال بها احتمالات بترولية مبشرة.

وأوضح في بيان اليوم، أن قطاع البترول المصري يعد حالياً لطرح مزايدات جديدة لجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية، خاصة وأن زيادة الإنتاج المحلي من الثروة البترولية له مردود إيجابي كبير على استمرار ضمان زيادة تأمين الإمدادات البترولية للسوق المحلي.

جاء ذلك خلال توقيع الوزير على اتفاقية بترولية جديدة بين شركة جنوب الوادي القابضة للبترول وشركة فيجا بتروليوم الإنجليزية بمنطقة شرق جبل الزيت بخليج السويس.

وتقضي الاتفاقية بضخ استثمارات حدها الأدنى 9.5 مليون دولار وحفر بئرين وإجراء مسح سيزمي لحوالي 225 كيلو مترا مربعا ومنحة توقيع مليون دولار على مدار فترتي بحث كل منهما تقتصر على 3 سنوات.

وأشار الوزير أن توقيع هذه الاتفاقية يأتي استمراراً لسياسة وزارة البترول في الاهتمام بمناطق جنوب الوادي وتكثيف أنشطة البحث واكتشاف ثرواتها لزيادة نسبة مساهمتها كمنطقة بترولية بكر في إجمالي إنتاج مصر من البترول.

وأوضح رئيس شركة جنوب الوادي القابضة للبترول، الجيولوجي أبو بكر إبراهيم، أن عدد الاتفاقيات التي تم توقيعها في الجنوب للبحث عن البترول والغاز منذ إنشائها بلغ 19 اتفاقية سارية، منها 7 اتفاقيات بترولية تم توقيعها منذ عام 2013 باستثمارات حدها الأدنى 114 مليون دولار.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى