الاخبار الاقتصادية

10% ارتفاع في تدفق السياح لأبوظبي خلال الموسم المقبل

3242206

 

يرتفع عدد السياح إلى أبوظبي بنسبة تصل إلى 10٪ خلال الموسم المقبل الذي يبدأ بداية شهر أكتوبر، بحسب توقعات عاملين في قطاع السياحة بأبوظبي. وتوقع هؤلاء ارتفاع عدد نزلاء الفنادق ومعدلات الإقامة خلال هذه الفترة، في الوقت الذي أشروا فيه إلى أن الإمارة ستستقطب أسواقا جديدة على رأسها كوريا واليابان والصين والهند. وتوقع سايد طيون المدير الإقليمي للمبيعات والتسويق لمجموعة فنادق «إنتركونتيننتال»، العلامة التي تضم فندق «كراون بلازا» وأجنحة «ستيبريدج» الفندقية، نمو عدد السياح للربع الأخير من العام الحالي بنسبة تزيد على 10٪، لا سيما أن فنادق المجموعة تتلقى حجوزات وصفها بـ«المكثفة»، سواء لسياحة الأعمال أو الترفيه.بحسب جريدة الاتحاد

وأشار إلى أن أبوظبي بدأت باستقطاب أسواق جديدة على رأسها كوريا، وذلك بهدف الأعمال والاستثمارات في المقام الأول، إضافة إلى السوق الياباني والصيني والهندي.

وأكد أن الفنادق تهدف إلى إطالة مدة إقامة السائح لتزيد على 3 أيام.

وأظهرت إحصاءات هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة العام الماضي زيادة متوسط فترات الإقامة الفندقية بنسبة 7% لترتفع إلى 3٫13 ليلة للنزيل الواحد خلال عام 2013.

ونظمت «هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة» جولة ترويجية يوم 10 يونيو في العاصمة اليابانية طوكيو ويوم 12 يونيو في العاصمة الكورية سيؤول، وذلك بمشاركة 6 من الجهات العاملة في قطاع السفر والسياحة بإمارة أبوظبي بهدف استقطاب السياح من تلك الأسواق.

وتوقع إدريان ديجان المدير الاقليمي للمبيعات في روتانا بأبوظبي أن تحقق روتانا نموا في أداء فنادقها بأبوظبي للربع الأخير من العام الحالي بنسبة تصل إلى 10٪، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، وذلك بناء على الحجوزات التي تتلقاها فنادق المجموعة.

وأرجع ديجان النمو المتوقع بناء على الحجوزات الحالية إلى زيادة في الحجوزات من سياحة الحوافز والمؤتمرات في المقام الأول العام الحالي، متوقعا أن تزيد معدلات إقامة السياح على 3 ليالٍ.

واتفق أدريان مع طيون، مشيرا إلى أن معظم الحجوزات من الأسواق الأوروبية التقليدية، إضافة إلى وجود طلب من أسواق جديدة كالصين وكوريا، وذلك بالتوافق مع جهود الهيئة الترويجية في تلك الدول، لافتا إلى أن روتانا لديها مكاتب في الصين والهند حاليا في منطقة شرق آسيا.

ويتطلع قطاع السياحة في أبوظبي لاستقطاب المزيد من الزوار اليابانيين والكوريين، وخاصة مع استقبال المنشآت الفندقية في الإمارة 4405 نزلاء يابانيين خلال الأشهر الـ4 الأولى من العام الجاري، أمضوا 17.

687 ليلة بمتوسط تجاوز حاجز 4 ليال، بينما بلغ عدد النزلاء الكوريين 4,655 نزيلاً، أقاموا 12,862 ليلة، بمتوسط 2,76 ليلة للنزيل الواحد. واتفق مروان مسيكة، مدير عام فندق جراند ميلينيوم الوحدة، مع سابقيه، متوقعاً أن يكون الموسم السياحي المقبل أفضل مقارنة، بذات الفترة من العام الماضي، حيث تتوافد الحجوزات من الأسواق التقليدية، لا سيما من السوق الألماني المتوقع أن يشد نموا ملحوظا.

وأضاف: إن الأسواق الهندية والصينية ستكون الأسواق الرئيسية بالنسبة للموسم العام الحالي حيث يتلقى الفندق طلبا متزايدا من تلك الأسواق. وأكد مسيكة أن الفعاليات التي تستضيفها أبوظبي مثل أديبك «الذي أصبح يُنظم بشكل سنوي، إضافة إلى جائزة الاتحاد للطيران للفورمولا 1، ستسهم في النمو السياحي المتوقع. وتهدف هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة إلى استقطاب 3,1 مليون نزيل بنهاية العام الحالي، بعد أن استقطبت 2,8 نزيل العام الماضي.

من جهته، قال علاء العلي، مدير «نيرفانا» للسفر والسياحة: إن المكتب يتلقى حجوزات من أسواق جديدة وهامة مثل الصين وروسيا، إضافة إلى نمو واضح في الحجوزات من الولايات المتحدة الأميركية، لا سيما بعد افتتاح الاتحاد للطيران رحلات جديدة إلى لوس أنجلوس. وتوقع العلي نمو مبيعات المكتب للموسم المقبل بنسبة تتراوح بين 15 إلى 25٪.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى