الاسواق المحلية

1,8 مليار درهم عمولات الأسهم خلال النصف الأول بنمو 250%

2a-na-149470

نمت عمولات تداولات أسواق الأسهم المحلية خلال النصف الأول من العام الحالي بنسبة 250% لتصل الى 1,8 مليار درهم مقارنة مع 513,7 مليون درهم خلال النصف الأول من العام الماضي.

وجاء هذا النمو، نتيجة للارتفاع القياسي في قيم تداولات الأسواق والتي نمت خلال النصف الأول بذات النسبة التي ارتفعت بها العمولة، لتصل إلى 684,3 مليار درهم بيعاً وشراء في سوقي أبوظبي ودبي الماليين، مقارنة مع تداولات بقيمة 186,8 مليار درهم خلال النصف الأول من العام الماضي.

 وبحسب إحصاءات هيئة الأوراق المالية والسلع، شهد الربع الثاني من العام الحالي نشاطاً أكبر في أسواق الأسهم مقارنة بالربع الأول، لتصل قيمة تداولات الأسواق إلى 360 مليار درهم بيعاً وشراء استحقت عنها عمولة بقيمة 990 مليون درهم، في حين بلغت قيمة تداولات الأسواق خلال الربع الأول نحو 325,5 مليار درهم، استحقت عليها عمولة بقيمة 895 مليون درهم.

 وانعكس نشاط الأسواق في الربع الأول على نشاط شركات الوساطة وعددها 48 شركة، حيث تضاعفت أرباح 30 شركة وساطة بأكثر من 5 مرات، فيما خرجت 16 شركة أخرى من دائرة الخسائر التي لازمتها على مدار السنوات الخمس التي تلت الأزمة المالية العالمية، وبقيت شركتان فقط على الخسارة.

وأغرى النشاط المتواصل للأسواق مع ارتفاعات قياسية في الأسعار، شركات الوساطة لتوسيع خدماتها لتشمل خدمة التداول بالهامش، ليصل عدد الشركات التي تقدم هذه النوعية من التداولات إلى 20 شركة، فضلاً عن خدمة التحليل والاستشارات المالية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى