الاسواق المحلية

البنوك تهبط بأسواق الإمارات في التعاملات المبكرة

image

جاءت أسواق الأسهم الإماراتية باللون الأحمر في التعاملات المبكرة لجلسة بداية الأسبوع، لتعاود الهبوط بعد مكاسب الخميس، بضغط مباشر من أسهم البنوك، ومعاونة إعمار والدار.

وسجل مؤشر سوق دبي تراجعاً نسبته 0.12% بحلول الساعة 10:35 بتوقيت الإمارات فاقداً 3.8 نقطة من قيمته هبط بها إلى مستوى 3089 نقطة.

وهبط المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.17% في هذه الأثناء بخسائر بلغت 7.24 نقطة هبطت به إلى مستوى 4205.64 نقطة، ليعاود خسائره بعد 5 جلسات من الارتفاع.

وقال محللون إن عودة النفط إلى الخسائر، بنهاية الأسبوع الماضي، قد تلقي بظلال سلبية على أسواق المال بالمنطقة ومنها أسواق الإمارات، في جلسة الأحد، في ظل استمرار الترابط القوي بين أسواق المال والتطورات العالمية.

وكان مؤشر سوق دبي قد أنهى آخر جلسات الأسبوع، باللون الأخضر بفضل عمليات الشراء الانتقائي التي دفعت أغلب القطاعات للصعود، بحسب محللين، وجاء الارتفاع مصحوباً بأعلى سيولة خلال شهر فبراير.

وواصل المؤشر العام لسوق أبوظبي المالي ارتفاعاته للجلسة الخامسة على التوالي بنهاية تعاملات الخميس، في ظل ارتفاع في التداولات على كافة مستوياتها مدفوعاً بالقطاعات القيادية.

وتصدر قطاع النقل الخسائر بسوق دبي بتراجع نسبته 0.66%، تلاه قطاع البنوك بنسبة 0.29%، وتراجع الاستثمار 0.17%، في حين جاء قطاع العقارات باللون الأخضر بارتفاع هامشي بلغت نسبته 0.05% وظل قطاع الاتصالات دون تغيير..

وتراجع سهم إعمار 0.7% في تلك الأثناء، وهبط دبي الإسلامي 0.17%، في حين جاء سهم أرابتك مرتفعا 3.7%، بعد الإفصاح عن النتائج، وظل دبي للاستثمار بدون تغيير.

وفي سوق أبوظبي، تصدر قطاع الاستثمار الخسائر بتراجع نسبته 0.49%، تلاه البنوك بنسبة 0.26%، وبلغت خسائر العقارات 0.23%، وظل قطاعا الاتصالات والطاقة دون تغيير.

وعلى مستوى الأسهم، تصدر أبوظبي الوطني الخسائر في أبوظبي، بتراجع نسبته 1.84%، وهبط سهم الدار 0.4%، وظلت أسهم الخليج الأول وإشراق ودانة عن نفس مستوياتها السابقة.

وبلغت كمية التداول بسوق دبي في تلك الأثناء نحو 126 مليون سهم بلغت قيمتها 138 مليون درهم من خلال 1.5 صفقة.

وتم التداول في أبوظبي على حوالي 42 مليون سهم حققت ما قيمته 57.7 مليون درهم بتنفيذ 324 صفقة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Fox#qM5mdu#0X