نفط وعملات

النفط يتراجع 3% والذهب ينتعش مع تراجع الدولار

image

تراجعت أسعار النفط بنهاية تعاملات الاثنين نحو 3% بفعل موجة بيع لجني الأرباح عقب المكاسب الكبيرة التي تحققت الأسبوع الماضي وأنباء عن زيادة إنتاج أوبك، بحسب محللين.

وانخفضت أسعار خام برنت أمس 1.54 دولار بما يُعادل 3.3% إلى 45.83 دولار.

وفقد الخام الأمريكي 1.14 دولار بما يُعادل 2.5% ليسجل 44.78 دولار للبرميل.

وقال فؤاد درويش المحلل الاقتصادي، لـ”مباشر”: “فضل المتعاملون بأسواق الخام جني أرباح المكاسب التي تحققت الأسبوع الماضي”.

وقال درويش، إن “أسعار الخام تأثرت أيضاً سلباً بالأنباء عن زيادة إنتاج دول أوبك في نهاية الشهر الماضي الأمر الذي سيُزيد المخاوف من تخمة المعروض”.

وأظهر مسح أن إنتاج أوبك من النفط الخام زاد في أبريل الماضي إلى 32.64 مليون برميل يومياً، وفقـاً لرويترز.

وأكد درويش أن زيادة الإنتاج تُنذر بتفاقم تخمة المعروض في الأسواق العالمية من جديد المشكلة التي أدت إلى هبوط الأسعار إلى مستويات هي الأدنى في عدة سنوات.

وارتفعت المؤشرات الأمريكية والأوروبية بنهاية تعاملات الاثنين رغم تراجع النفط، وصعد المؤشر داو جونز الصناعي 0.66%.

وصعد ناسداك المجمع 0.88%، وزاد المؤشر ستاندرد آند بورز 500 بواقع 0.78% .

وفي أوروبا، ارتفع مؤشر يورو ستوكس 50 للأسهم القيادية 0.1%، وزاد المؤشر داكس 0.8% بعد ارتفاع نشاط المصانع الألمانية في نهاية أبريل لأعلى مستوى لها في ثلاثة أشهر، وارتفع كاك الفرنسي 0.3%.

وتراجع مؤشر الدولار 0.08%، في مستهل جلسة الثلاثاء، الذي يقيس قوة الدولار مقابل سلة من ست عملات رئيسية.

في المقابل، ارتفعت أسعار الذهب، في مستهل جلسة الثلاثاء، 0.07% إلى 1296.75 دولار للأوقية (الأونصة).

وقال بدر العلي، المتخصص بأسواق المعادن : “ارتفاع الذهب يؤكد تفضيل المستثمرين الملاذ الآمن عن الأسهم في ظل تذبذب أسعار النفط”.

وأوضح العلي إن ضعف الدولار، وخصوصاً بعد صدور مؤشر مديري المشتريات الصناعي الأمريكي بأقل من المتوقع، سيدفع الذهب للتمسك فنياً بمستوى 1290 دولار، ومنها ستكون انطلاقة جديدة له إلى 1300 دولار مع وجود بعض التصحيح الصحي في الجلسات القادمة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى