نفط وعملات

انخفاض المخزون الأمريكي يدفع النفط للصعود


ارتفعت أسعار النفط اثناء التعاملات الصباحية في آسيا يوم الخميس بعد هبوطها بنسبة 4%، متزامنة مع انخفاض مخزونات الخام الامريكي،وتراجع الدولار.

وبحلول الساعة 3:50 بتوقيت جرينتش صعد سعر التسوية في العقود الآجلة لبرنت 0.1.4% ما يعادل 56 سنتاً بالغاً 46.80دولار للبرميل؛ وذلك بعد تراجعه 2.21 دولاراً عند الإغلاق أمس الأربعاء.

وارتفعت أسعار عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط بنحو 1.45% ما يعادل 61 سنتا إلى 45.40 دولار للبرميل، وذلك بعد تراجعه 2.05 دولاراً عند إغلاق الجلسة الماضية.

وقال سعد الزاملي، المحلل النفطي، ضعف الدولار المتواصل،وانخفاض المخزونات الأمريكية بآقل من التوقعات عوض جزء من خسائر الخام التي بلغت أمس نحو 4 %.

وفي ذات التوقيت من جلسة اليوم تراجع مؤشر الدولار”الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات رئيسية أخرى”،بنسبة 0.15% بالغا 96.22.

وأظهرت بيانات رسمية في وقت متأخر يوم الأربعاء، تراجع مخزونات الخام الأمريكية بأقل من المتوقع أو بمقدار 2.5 مليون برميل خلال الأسبوع الماضي، وكان متوقعاً لها التراجع بمقدار 2.9 مليون برميل.

وأوضح الزاملي إن عودة المضاربات لإستغلال المستويات المتدنية لأسعار الخام أحد أسباب الصعود المؤقت الذي نراه اليوم.

ونوه الزاملي إلى أن السوق مازالت به عوامل سلبية منها تحذيرات وكالة الطاقة الدولية والتي قالت في تقريرها الصادر أمس إن مخزونات الخام واصلت الزيادة الشهر الماضي وهو ما دفع  المخزونات العائمة “تخمة المعروض”للارتفاع لأعلى مستوياتها في سبع سنوات.

وأكد الزاملي على أن التوقعات بتخطي مستوى 50 دولاراً للبرميل من جديد ليست سهلة، إلا في حال ارتفع حجم الطلب العالمي على الخام.

وبين الزاملي أن إقتراب خام برنت من مستوى 47 دولاراً يؤهله فنياً لاستكمال الصعود إلى نهاية الأسبوع الجاري والوصول إلى مستوى 47.7 دولاراً، ومنها إلى ما فوق 48 دولاراً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Fox#qM5mdu#0X