الاخبار الاقتصادية

بنك أوف أمريكا: البنوك المركزية تسعى لتحفيز النمو الاقتصادي

قالت وحدة أبحاث بنك أوف أمريكا – ميريل لينش، إن البنوك المركزية حول العالم تسعى لاتخاذ مجموعة من الإجراءات لتحفيز النمو الاقتصادي في بلادنها.
وأضافت المذكرة البحثية التي أصدرها بنك أوف أمريكا، أن البنوك المركزية تستهدف اتخاذ إجراءت من شأنها كبح التضخم؛ وذلك لإرضاء شعوبها، تزامناً مع تراجعات أسعار النفط.

وكان المركزي الأوروبي والمركزي الياباني قررا في اجتماعهما الأخير، يوليو الماضي، الإبقاء على سياسات التحفيز الكمي وبرنامج شراء الأصول لإنعاش الاقتصاد المتباطأ.

ولفتت المذكرة البحثية أن أداء الأسهم قد تفوق في الفترة الأخيرة على أداء السندات؛ وذلك في ظل تراجع معدلات الفائدة التي تقرها البنوك المركزية.

وأشارت المذكرة إلى أن تفوق أداء الأسهم جاء في ظل تراجعات الدولار الذي عانى ضغوطاً في الفترة الأخيرة تزامناً مع أحجام الفيدرالي الأمريكي عن مزيد من تحريك أسعار الفائدة.

وكان الفيدرالي الأمريكي قد ثبت أسعار الفائدة في اجتماعه الأخير بعدما رفعها خلال مارس الماضي، وربط الفيدرالي بين الزيادة المقبلة وتحسن مستويات التضخم ومعدلات التشغيل في سوق العمل.

ولفت التقرير إلى أن الحكومات قد تتجه إلى مزيدٍ من القرارات التي تهدف لإرضاء شعوبها، وذلك عقب استفتاء البريكست الذي أسفر عن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وصوت الناخبون في بريطانيا، 23 يونيو الماضي، لصالح خروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي، وعقب نتائج الاستفتاء خسرت أسواق المال العالمية ما يربو عن 3 تريليونات دولار في يومين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Fox#qM5mdu#0X