الاخبار الاقتصادية

بنهاية النصف الأول.. 220 منشأة صناعية في أبوظبي خلال عام

3290030

 

ارتفع عدد المصانع التي أكملت إنشاءاتها في أبوظبي إلى 220 منشأة صناعية خلال عام بنهاية النصف الأول من العام الجاري حيث بدأت دخول عمليات التشغيل تباعا بالقطاع الصناعي بالإمارة فى حين بلغ رأس المال الثابت المستثمر في قطاع الصناعات التحويلية بالإمارة نحو 39 مليار درهم بنهاية العام الماضي 2013 بحسب مؤشرات إنشاءات المصانع ورأس المال المستثمر في قطاع الصناعة التي يصدرها مركز الاحصاء في أبوظبي الجهات المسؤولة عن تنظيم ورصد القطاع الصناعي في أبوظبي .

وتشهد المنشآت الصناعية ـ وفقا لـ “الخليج” ـ أعمالاً انشائية تتراوح بين عامين و3 أعوام بعد حصولها على تراخيصها الإنشائية، وشهد القطاع الصناعي نمواً في عدد المصانع خلال الفترة الاخيرة بنحو 10% تقريباً مع استقطاب عدد كبير من الاستثمارات المحلية والاجنبية من خلال 7 مناطق صناعية متطورة تعمل داخل نطاق الإمارة .

وأكمل نحو 117 مصنعاً انشاءاتها في الشهور الستة الأولى من العام الجاري في حين أنجزت 103 منشآت صناعية أعمالها البنائية خلال النصف الثاني من العام الماضي .

وأظهرت بيانات مركز أبوظبي للإحصاء أن القطاع الصناعي يواصل الطفرة التي يمر بها خلال السنوات الاخيرة متمثلاً في تواصل اكتمال انشاء المصانع والوحدات الانتاجية في إمارة أبوظبي .

ومن حيث التوزيع النسبي لحركة المصانع استحوذت مدينة أبوظبي على الكم الأكبر من المصانع التي أنهت أعمالها الانشائية في تلك الفترة دخولا لمرحلة التشغيل بمعدل اكثر من 80% من اجمالي المنشآت الصناعية التي استكملت أعمال البناء داخل الإمارة.

وشهدت أبوظبي انجاز اعمال بناء 185 منشأة صناعية تلتها العين ب32 منشأة، في حين لم تسجل الفترة سوى انجاز 3 منشآت صناعية بالمنطقة الغربية .

وسجل الربع الثاني من العام الجاري على صعيد عدد انشاءات المصانع المنجزة منذ بداية إبريل/نيسان وحتى نهاية يونيو/حزيران انجاز 48 منشأة صناعية توزعت مابين مدينة أبوظبي بواقع 44 منشأة ومدينة العين 4 منشآت .

وكان الربع الأول من العام الجاري الأكثر نشاطاً خلال تلك الفترة في اكتمال المنشآت الصناعية المنجزة في إمارة أبوظبي بنحو 69 منشأة .

وتوزعت المنشآت في الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2014 مابين مدينة أبوظبي بواقع 58 منشأة بينما شهدت مدينة العين دخول 11 منشأة في تلك الفترة .

سجل الربع الرابع من العام الماضي انجاز بناء 56 منشأة صناعية شهدت مدينة أبوظبي 46 منشأة منها، وانهاء أعمال 8 منشآت صناعية في العين في حين كانت في المنطقة الغربية منشأتان صناعيتان منجزتان .

أما الربع الثالث من العام الماضي فكان الأقل في تلك الفترة حيث شهد اكتمال اعمال إنشاء 47 منشأة صناعية منها 37 منشأة اتمت اعمالها داخل مدينة أبوظبي في حين هناك 9 منشآت صناعية اتمت البناء في العين بينما اتمت منشأة صناعية واحدة اعمالها في المنطقة الغربية .

وتشهد إمارة أبوظبي مرحلة من أسرع المشاريع الصناعية في الوقت الحالي ولاسيما مع المميزات المطلقة لجذب المستثمرين ورؤوس الأموال لدعم هذا القطاع المهم ولاسيما مع اتجاه التسهيلات لتغطي جوانب ملحة مثل دعم أسعار الطاقة والتسهيلات على دخول مواد الإنتاج إلى جانب توفير الأراضي لإقامة المشروعات الصناعية بأسعار تلائم قدرة الشركات والمستثمرين سواء من القطاع المحلى أو رؤوس المال الاجنبية .

والملاحظ ان وتيرة المشاريع قد شهدت نمواً واضحاً في كل من أبوظبي والعين في حين تباطأت في المنطقة الغربية حيث لم تشهد الشهور المنقضية من العام الجاري إنجاز بناء أي منشآت صناعية في المنطقة الغربية .

ووصل حجم رأس المال المستثمر في قطاع الصناعات التحويلية نحو 39 مليار درهم بنهاية العام الماضي بحسب مؤشرات تقرير الحسابات القومية لمركز الاحصاء وينمو القطاع الصناعي في أبوظبي بواقع 10% سنوياً مع استقطاب عدد كبير من الاستثمارات المحلية والاجنبية من خلال 7 مناطق صناعية متطورة تعمل داخل نطاق الإمارة متوزعة مابين المناطق التي تشرف عليها المؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة وهي مدن “ايكاد” والمناطق الصناعية في المصفح والعين والمنطقة الغربية أو المرحلة الاولى من منطقة خليفة الصناعية “كيزاد” .

وتوفر الهيئات الحكومية المسؤولة عن اطلاق المصانع في أبوظبي العديد من التسهيلات لجذب الاستثمار سواء من تطوير آليات إصدارات التراخيص والربط بنظام تقني شامل في أبوظبي اضافة للسعي لإطلاق المناطق الصناعية الجديدة لتطوير مجتمعات صناعية سواء داخل أبوظبي أو في المناطق الصناعية بالعين أو في المساحات المحددة للاستثمار الصناعي في المنطقة الغربية أو اطلاق تسهيلات مماثلة من خلال تطبيق تعديلات تراخيص البناء الجديدة في اقامة المشاريع الصناعية ضمن المرحلة الأولى من المساحة الصناعية المتكاملة مع ميناء خليفة المتطور.

وتنمو العقود المبرمة لاطلاق المشاريع في كيزاد بشكل مستمر خلال الفترة الاخيرة وبدأت عدد من المنشآت الصناعية أعمالها البنائية حالياً فيما وصل حجم العقود الاستثمارية التي أبرمت لمشاريع بداخلها نحو 60 عقداً باستثمار اكثر من 60 مليار درهم .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Fox#qM5mdu#0X