الاخبار الاقتصادية

تذبذب متوقع لأسواق الخليج بعد التأكيد على رفع الفائدة الأمريكية

image

توقع محللون ، أن تستمر مؤشرات الأسواق الخليجية في أدائها المتذبذب المائل للصعود خلال جلسة اليوم الثلاثاء بعد تأكيد التكهنات حيال رفع الفائدة الأمريكية في يونيو القادم، إضافة إلى تراجع الأسواق العالمية والنفط..

وأكد عضو الفيدرالي الأمريكي، جون ويليامز، في تصريحات صحيفة نشرها موقع الفيدرالي أمس، على أن رفع الفائدة خلال يونيو أمر ضروري من أجل إعادة التوازن، منوهاً إلى أنه من الممكن أن يكون مرتين هذا العام.

 وقال المحللون : “شهدت البورصة السعودية عمليات بيعية ملحوظة وسط توجهه المحافظ للاحتفاظ بالسيولة قبل عطلات الصيف ورمضان”.

وقال المحلل الفني لأسواق المال، محمد الشمري، لـ”مباشر”، إن اعتزام الفيدرالي رفع الفائدة في يونيو يُنبأ بعودة المسار المتذبذب المائل للهبوط لبورصات الخليج اليوم، بالإضافة إلى وجود المحرك الأساسي للأسواق
“النفط” تحت مستويات الآمان عند 50 دولاراً لعدة جلسات مضت وهو ما يؤكد هذا المسار.

وأوضح الشمري إن تراجع الأسواق العالمية أمس مجدداً سيدفع المستثمرين لمزيد من تقليص المراكز ببعض الأسهم المتوسطة والقيادية.

وتوقعت نوف الهضيب، المستشارة بمؤسسة إنتليجنت المالية، خلال حديثها ، أن تتحول أغلب أسواق الخليج إلى التراجع خلال جلسة الثلاثاء، وخصوصاً مع اتجاه المحافظ بالاحتفاظ بالسيولة قبل موسم الركود بالأسواق وحلول مؤسم الإجازات السنوية بالمنطقة.

وأضافت الهضيب أن أغلب الأسهم القيادية أعطت أمس إشارة إيجابية للمضاربين من جديد للدخول وتوسيع المراكز رغم موجة الترقب التي تمر بها الأسواق حالياً.

ونصح المحلل بأسواق المال، محمد الهزاع، المتعاملين بالتريث في أخذ القرار الاستثماري، واختيار الأسهم ذات الملاءة المالية، والتي وصلت لمستويات متدنية يمكن تحقيق أرباح جيدة حال اقتنائها.

وفيما يلي مستويات إغلاق الأسواق العربية أمس الاثنين:

السعودية.. تراجع المؤشر 3.1% إلى 6425 نقطة.

دبي.. ارتفع المؤشر 0.2% إلى 3216 نقطة.

أبوظبي.. صعد المؤشر 0.3% إلى 4199 نقطة.

قطر.. ارتفع المؤشر 0.5% إلى 9682 نقطة.

مصر.. هبط المؤشر 1% إلى 7417 نقطة.

الكويت.. انخفض المؤشر 0.1% إلى 5315 نقطة.

سلطنة عُمان.. صعد المؤشر 0.3% إلى 5948 نقطة.

البحرين.. تراجع المؤشر 0.2% إلى 1100 نقطة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى