الاسواق المحلية

دبي يرتفع 4% خلال الأسبوع بدعم من مكاسب الأربعاء

3178013

كتب ـ ثابت شحاتة

 

دعمت المكاسب الكبيرة التي حققها سوق دبي في جلسة الأربعاء، محصلة أدائه الأسبوعي، ليسترد المؤشر العام للسوق مستويات الـ 4 آلاف نقطة مرة أخرى بعد ان تخلى عنها بعد الخسائر التي تعرض لها خلال جلستي بداية الأسبوع.

 

وبلغت مكاسب المؤشر العام لسوق دبي خلال هذا الأسبوع 4.2% ليضيف إلى رصيده 176.89 نقطة، صعد بها إلى مستوى 4,399.64 نقطة بنهاية الأسبوع، وكان إغلاقه بنهاية الأسبوع الماضي عند مستوى 4,222.75 نقطة.

 

ويرى الخبراء أن الارتداد القوي لأسواق الإمارات خلال جلسة الأربعاء كان رد فعل طبيعي للخسائر السابقة، ولكن الارتداد جاء أكثر حدة وبحجم من السيولة غير متوقع، مؤكدين على أن بقاء المؤشر العام لسوق دبي فوق مستوى 4 آلاف نقطة أمر إيجابي.

 

وفي المقابل، يرى بعض المحللين أن ردة فعل السوق بجلسة الأربعاء جاءت عنيفة للغاية، مما يعتبر أمراً سلبياً وليس ايجابياً، وذلك لأن مؤشر سوق دبي عندما ارتفع بأكثر من 700 نقطة  في جلستين ترك وراءه فجوات سعرية لم يقم بسدها.

 

وبالنظر في أداء سوق دبي خلال هذا الأسبوع نجد أن القطاع العقاري بقيادة سهم “أرابتك”، إلى جانب بعض الأسهم القيادية الأخرى ، كان المحرك الأساسي في تقلبات السوق على مدار جلسات الأسبوع سواء بالصعود أو الهبوط.

 

وارتفع قطاع العقارات بنسبة 3% خلال هذا الأسبوع في ظل تلون غالبية أسهمه باللون الأخضر، بصدارة سهم أرابتك، الذي حقق ارتفاعا نسبته 13.55% خلال الأسبوع ليصل إلى مستوى 3.52 درهم، حيث كان السهم قد أنهى تداولات الأسبوع الماضي عند مستوى 3.10 دراهم.

 

كما ارتفع سهم إعمار بنسبة 2.56%، ليصعد إلى مستوى 9.21 درهم، وكان إغلاقه بنهاية الأسبوع الماضي عند مستوى 8.98 درهم، وأنهى سهم ديار تداولات الأسبوع عند مستوى 1.11 درهم مرتفعا بنسبة 5.7%، في حين جاء أداء سهمي الاتحاد العقارية ودريك آند سكل باللون الأحمر.

 

أما القطاع البنكي فقد ارتفع خلال الأسبوع بنسبة 4.46%، في ظل أداء إيجابي لجميع أسهم القطاع، بقيادة الإمارات دبي الوطني الذي سجل ارتفاعا نسبته 1% لينهي تداولات الأسبوع عند مستوى 8.46 درهم.

 

وحقق قطاع الاتصالات مكاسب طفيفة خلال هذا الأسبوع لم تتجاوز 0.18%، في ظل ارتفاع سهم دو إلى مستوى 5.551 درهم، مرتفعا بنفس النسبة مقارنة بمستوى إغلاقه بنهاية الأسبوع الماضي، والذي كان عند مستوى 5.50 درهم.

 

وساهم قطاع الاستثمار بقوة في مكاسب مؤشر السوق خلال هذا الأسبوع، حيث أنهى القطاع أداءه الأسبوعي بارتفاع كبير بلغت نسبته 7.8%، في ظل مكاسب كبيرة لسهم دبي للاستثمار، بلغت نسبتها 12.5%، متجاهلا خسائر سهم سوق دبي المالي.

 

وشهد هذا الأسبوع ارتفاعا ملحوظا لحركة التداول على كافة مستوياتها، مقارنة بتداولات الأسبوع الماضي، حيث تراجع إجمالي القيم إلى حالي 9.4 مليار درهم، مقابل 7.33 مليار درهم بالأسبوع الماضي، ليرتفع متوسط القيم إلى 1.88 مليار درهم بالجلسة الواحدة، مقابل 1.47 مليار درهم بالأسبوع الماضي.

 

في المقابل، ارتفعت كميات التداول خلال هذا الأسبوع إلى 4.48 مليار سهم، مقابل 2.96 مليار سهم كانت بالأسبوع الماضي، ليرتفع متوسط الجلسة الواحدة إلى حوالي 896 مليون سهم خلال هذا الأسبوع مقابل 592.7 مليون سهم بالأسبوع الماضي.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى