الاسواق المحلية

سوق أبوظبي يتجاهل شراء الأجانب والمؤسسات خلال الأسبوع

5010146_1024

 

اتجهت تعاملات الأجانب والمؤسسات إلى الشراء بسوق ابوظبي المالي خلال الأسبوع الثاني من فبراير، ولكنها فشلت في دعم السوق أمام بيوع الاستثمار الخليجي والمواطنين.

وتراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي خلال الأسبوع المنتهي في 11 فبراير، في ظل أداء سلبي لجميع القطاعات باستثناء الطاقة، الذي ارتفع وحيدا.

وبلغت مشتريات الاستثمار الخليجي 73.5 مليون درهم، مقابل 97.45 مليون درهم هو إجمالي قيمة المبيعات، بمحصلة بيع بلغت نحو 24 مليون درهم.

وبلغ إجمالي مشتريات الإماراتيين 696.37 مليون درهم، مقابل 760.46 مليون درهم إجمالي المبيعات، بمحصلة بيعية بلغت نحو 64 مليون درهم.

وفي المقابل، جاءت تعاملات العرب غير الخليجيين شرائية بمحصلة بلغت 17.8 مليون درهم، بعد أن بلغت مشترياتهم 203.7 ملايين درهم، مقابل نحو 186 مليون درهم للبيع.

من ناحية أخرى، بلغت قيمة مشتريات الاستثمار المؤسسي بنهاية الجلسة 509.27 مليون درهم، مقابل نحو 421 مليون درهم إجمالي المبيعات، لتكون المحصلة شرائية بقيمة 88.3 مليون درهم.

أما عن الأفراد فقد جاءت تعاملاتهم بيعية بنفس القيمة، بإجمالي مبيعات بلغ 750.3 مليون درهم، مقابل 838.6 مليون درهم هو إجمالي قيمة المشتريات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Fox#qM5mdu#0X