الاخبار الاقتصادية

فرنسا تعتمد موازنة تقشفية لعام 2015

3284613

 

عرضت الحكومة الفرنسية أمس، مشروع موازنة تقشفية لعام 2015 تتضمن خفضاً كبيراً للإنفاق، إلى جانب تخفيف الضرائب عن الملايين من الفرنسيين، وذلك وسط ضغوط من الاتحاد الأوروبي لتقليل عجز الموازنة الآخذ في التزايد.بحسب جريدة الاتحاد

وقال وزير المالية الفرنسي ميشيل سابين، لدى عرضه مشروع الموازنة، إن الـ21 مليار يورو (26 مليار دولار) المخطط توفيرها في 2015 «حاسمة لمصداقيتنا أمام الفرنسيين وكذلك الأوروبيين».وأكد أنه رغم أن التوقعات الاقتصادية لفرنسا وأوروبا «أكثر صعوبة» مما كان يتوقع في السابق، فإن فرنسا «حددت مسارا نلتزم به».

وتتعهد فرنسا بخفض الإنفاق بقيمة غير مسبوقة تبلغ 50 مليار يورو بحلول عام 2017.وسيجري تحميل الخطة التقشفية للعام المقبل بصورة رئيسية على الإنفاق الحكومي حيث سيتم اقتطاع 7٫7 مليار يورو منه، كما سيتم اقتطاع 6٫4 مليار يورو من ميزانية الرعاية الاجتماعية.

وسيتم تحويل جزء من هذه الأموال إلى خطة أولاند لزيادة التنافسية وخلق المزيد من فرص العمل من خلال خفض الضرائب المستحقة على الشركات.إلا أن الحكومة الاشتراكية المتهمة من قبل اليساريين بتقديم تنازلات مبالغ فيها لأصحاب الأعمال أعلنت أيضاً بادرة لأصحاب الأعمال الصغيرة والمتوسطة، حيث رفعت الحد الأدنى للإعفاء الضريبي من ستة آلاف يورو إلى عشرة آلاف يورو.

ومن المتوقع أن يستفيد من الإجراء الذي سيكلف 3٫2 مليار يورو نحو تسعة ملايين أسرة، سيخرج منهم نحو ثلاثة ملايين من شبكة الضرائب تماما.وتم إعداد الموازنة بناء على توقعات بتحقيق نمو يبلغ 1% خلال العام القادم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Fox#qM5mdu#0X