الاسواق المحلية

مؤشر أبوظبي يلامس أعلى مستوياته منذ 13 أسبوع فى أولى جلسات سبتمبر

3243337

 

واصل مؤشر أبوظبي أداؤه الجيد للجلسة الثانية على التوالى فى أولى جلسات شهر سبتمبر ملامساً أعلى مستوي له منذ 13 أسبوع وتحديداً فى 2 يونيو الماضى .

وارتفع المؤشر بنسبة بلغت 0.9% بمكاسب بلغت 5128.57 نقطة ،وسط تحسن ملحوظ فى التداولات مقارنة بتعاملات أمس، وكان الخبراء والمحللون قد توقعوا ان تعود  الحياة للتداولات مرة أخرى بعد الانتهاء من موسم الإجازات الصيفية فى بداية شهر سبتمبر.

وبلغت قيمة التداولات اليوم نحو 532.67 مليون درهم من خلال 177.65 مليون سهم بتنفيذ 2865 صفقة .

وقاد المؤشر صوب المنطقة الخضراء اليوم القطاع العقاري الذى ارتفع بنسبة 1.53% ،ليتجاوز مستويات الـ 6394 نقطة وهو أعلى مستوى له منذ 12 يونيو الماضى ،وارتفع القطاع اليوم بعد الارتفاعات التى حققها سهم”الدار العقارية” بنسبة 1.75% ليحتل المركز الأول من حيث التداولات ليلامس مستويات الـ4.08 درهم بعد الاعلان اليوم عن بيع برج سكني لشركة “ماج إف 5 القابضة،وبلغت تداولات السهم 337.65 مليون درهم ليستحوذ على 63.4% من اجمالى تداولات السوق اليوم.

كما رفعت من مكاسب القطاع سهم رأس الخيمة العقارية بنسبة 0.94% .

وزودت من ارتفاعات السوق صعود قطاع البنوك بنسبة 1.21% بدفعة من 8 بنوك قادهم للصعود بنك الخليج الاول بنسبة نمو 1.63%، كما دعمت الارتفاعات القوية لسهم دار التمويل من الصعود بالقطاع بنسبة 11.11%،بالاضافة الى بنك الشارقة والاتحاد الوطني بنسبة 3.26%،و2.96% لكل منهما على التوالى.

وارتفع قطاع الطاقة بنسبة 0.64% بدعم من سهم “دانة غاز” المرتفع بنسبة 1.39%،متجاهلاً هبوط “طاقة” بـ0.84%.

وقال محللون ماليون إن استقرار أسعار الأسهم، طوال الأسابيع الماضية، وتزامن ذلك مع عدم وجود عمليات بيع للأسهم، أعاد الثقة إلى بعض المستثمرين الأفراد، وجعلهم يقبلون على تعاملات نشطة بعد عودة «شهية» المخاطرة لديهم، مؤكدين أن عودة التداول النشط لدى بعض المستثمرين الأفراد، سيحفز السيولة المؤسساتية المحلية أو الأجنبية، على الدخول للسوق، لاسيما مع زوال العوامل التي كانت تحدّ من نشاط السوق، وأهمها موسم الإجازات الصيفية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى