الاسواق المحلية

محللون: أسواق الإمارات عند مستويات تؤهلها للصعود

image

توقع محللون فنيون أن تخترق مؤشرات أسواق الأسهم الإماراتية خلال جلسة الخميس مستويات مقاومة تؤهلها للصعود بالتزامن مع تعافي النفط والأسواق العالمية.

وواصل المؤشر العام لسوق أبوظبي تحقيقمكاسبه بنهاية تعاملات الأربعاء، مدفوعاًبمكاسب الطاقة والاتصالات والبنوك.

بينما تراجع مؤشر سوق دبي المالي بنهاية التعاملات في رابع جلسات الأسبوع، بضغط مباشر من إعمار، والإمارات دبي الوطني.

قال أحمد الظهوري محلل أسواق المال، في حديث لـ مباشر: إن مؤشرات الأسواق الإماراتية وقفت أمس عند مقاومات فنية تفتح لها باب الصعود في ظل تحسن الأجواء بالأسواق العالمية.

وأوضح الظهوري أن مؤشر سوق أبوظبي أغلق أمس بالقرب من المقاومة 4150 نقطة، مرجحاً فنياً اختراقها في جلسة الخميس.

وأغلق مؤشر سوق العاصمة أمس مرتفعاً 0.2% إلى مستويات الـ4148.63 نقطة.

 وأغلق مؤشر دبي أمس متراجعاً بنسبة 0.25%، إلى مستوى 3057.21 نقطة.

وقال الظهوري : إن مؤشر دبي مؤهل حالياً للصعود لمستويات 3107 كمقاومة أولى، وتأكيد الإيجابية، ودعم متحرك عند مستوى 2985 نقطة؛ وذلك للدخول في تصحيح جديد.

وعن أبرز الأسهم القيادية في دبي قال الظهوري لـ “مباشر”: إن اكتمال النموذج الإيجابي بسهم إعمار فوق مستويات 5.73 درهم، مشيراً إلى أن كسر السهم لمستوى 5.45 درهم يؤكد المسار الهابط له.

وأنهى سهم إعمار جلسة يوم الأربعاء على تراجع 1.06% إلى 5.60 درهم.

وأما عن سهم أرابتك قال الظهوري لـ مباشر: إنه بالقرب من دعم هام عند 1.04 درهم، وحفاظه عليها يؤهله لمواجهة مستويات المقاومة عند مستويات 1.13 درهم.

وأنهي سهم أرابتك جلسة يوم الأربعاء مستقراً عند مستويات 1.07 درهم.

ومن جانبه، قال أحمد الشامسي، رئيس قسم التحليل الفني لدى ترادز شامبر، لـ “مباشر”: إن محافظة مؤشر دبي على نقطة الارتكاز 3047 يؤهله للصعود إلى منطقة 3091 نقطة، ومنها إلى 3117 نقطة.

وأوضح الشامسي خلال حديثه مع مباشر: أن استقرار المؤشر فوق مستوى 3117 نقطة لمدة جلستين، فإنه سيكون الهدف 3165 نقطة، ومن الممكن أن يمتد إلى 3245 نقطة.

ونصح الشامسي المتداولين في أسهم دبي حالياً بالمضاربة بحذر، مع تفعيل نقاط وقف الخسارة للأسهم المتمركز فيها، أو انتظار مناطق التراجع لمستويات 2857/2796 نقطة للشراء وأخذ مراكز جديدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Fox#qM5mdu#0X