الاسواق المحلية

محللون: الاكتتابات والسندات تسحب السيولة من الأسواق الإماراتية

image

قال محللون ، إن طرح عدد من اكتتابات زيادة رأسمال الشركات المدرجة والسندات بأسواق الإمارات في الفترة الحالية سحب السيولة من الأسواق المحلية الأمر الذي كان من أحد أسباب تراجع المؤشرات.

وقررت شركة أبوظبي الوطنية للتأمين “أدنك”، أمس، بدء الاكتتاب بسنداتها الإلزامية في الفترة من 24 مايو إلى 6 يونيو المقبل، وبدأ الاكتتاب في أسهم زيادة رأسمال شركة “دبي باركس” الخميس الماضي.

وبين أمير المنصور، المحلل بأسواق المال، لـ”مباشر”، إن هذه الاكتتابات تدفع حجم طلبات الشراء للأسهم للهبوط المحلوظ بسبب توجه العديد من المتعاملين لتسييل أسهمهم بهدف الحصول على السيولة اللازمة للمشاركة به.

ولفت المنصور إلى أن بعض الإصدارات من السندات المطروحة يصل سعر الفائدة عليه إلى 7.5% لتكون بذلك أكثر جاذبية من الأسهم، خاصة للمؤسسات.

وعن التوقعات لأداء أسواق الإمارات قال سلام سعيد، المحلل بأسواق الإمارات، من الممكن أن نشهد بعض الارتدادات الفنية ولكن في النصف الثاني من جلسة اليوم وذلك بعد التأكد من اتجاه الأسواق العالمية والنفط.

ومن جانبه قال جمال عبد الحميد المحلل بأسواق المال، إن مؤشر سوق دبي يواجه مقاومة هامة عند 3325 نقطة والثبات فوقها يصعد به إلى 3351 نقطة، مُشيراً إلى أنه في حال كسر 3280 نقطة سيتجه إلى 3255 نقطة.

ونوه المحلل المالي بأسواق الخليج، هاشم الفحماوي، بأن الارتداد المتوقع اليوم هو حلقة في سلسة استكمال موجة التصحيح الأخيرةبسوق دبي والتى تستهدف مستويات 3061 – 3024 نقطة، موضحاً بأنه قبل التدني لهذه المستويات لابد للمؤشر الارتداد إلى 3371 – 3390 نقطة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى