الاسواق المحلية

محللون يتوقعون استمرار الأداء السلبي لأسواق الإمارات

image

قال محللون : من المتوقع أن تستكمل أسواق الإمارات أداءها السلبي في جلسة اليوم الاربعاء، في ظل مواصلة النفط للهبوط، والتذبذب للأسواقالعالمية.

وأنهى سوق دبي المالي تعاملات الثلاثاء، متراجعاً للجلسة الثانية على التوالي.

ومُني المؤشر العام لسوق أبوظبي بأكبر وتيرة خسائر يومية في 38 جلسة مع هبوط أسهم بنك الخليج الأول.

قال جمال عجاج، المدير العام لمركز الشرهان للأوراق المالية والسندات إن جلسة أمس  بالأسواق الإماراتية اتسمت بالهبوط ؛ نتيجة لتعرض أغلب الأسهم القيادية إلى عمليات بيع.

وأوضح عجاج أن الترقب يسيطر على كثير من المستثمرين ، الذين يتجهون للتسييل هذه الأيام وينتظرون الوقت المناسب للشراء الانتقائي من جديد.

وقال وضاح الطه، عضو المجلس الاستشاري الوطني البريطاني بالإمارات إن إقفال أمس في سوق دبي آراه سلبيا وذلك بعد كسر مقاومة مهمة عند مستوى 3330 نقطة .

واشار الطه الى أن بقاء فوق 3300 نقطة قد يعطي فرصة للارتداد الإيجابي مرة أخرى.

وأكد ثابت الحربي، المحلل الفني بأسواق المال لـ”مباشر”، أن الصعود سيأتي من جديد في أسهم دبي وأسواق الإمارات كلها ولكن بعد استكمال فترة التصحيح الصحية .

وأوضح الحربي، إن كسر مؤشر دبي لمستويات 3227 نقطة إشارة للمتعاملين باالانتظار خارج السوق مع مراقبة حركة النفط .

وقال الحربي، إن بعد استكمال التصحيح سنرى بعدها أسعار أفضل لكثير من الأسهم .

وقال المحلل بأسواق المال، علي الشحي : إن مؤشرات أسواق الإمارات من المتوقع أن تشهد مزيداً من التذبذب خلال جلسة اليوم خصوصاً مع الترقب في الأسواق لنتائج اجتماع المركزي الأمريكي.

ومن المنتظر، أن يعلن اليوم في وقت متأخر الفيدرالي عن نتائج اجتماعه وآخر القرارت بشأن معدل الفائدة.

وقال الشحي: إن مؤشر أبوظبي لا يزال في مرحلة تصحيح صحي طالما تداوله فوق نقطة 4316 نقطة والتي بكسرها يؤدي إلى دخوله في موجة تذبذب سعري قوية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى