الاسواق المحلية

مُحللون: أسواق الإمارات لا تزال مُعرضة لمزيد من جني الأرباح

image

قال محللون : إن أسواق الإمارات ما زالت تتم تداولاتها عند مستويات تدفعها لاستمرار عمليات جني الأرباح، خلال جلستي الأحد والاثنين، تزامناً مع فشل اجتماع “أوبك” مع معاودة أسعار النفط للتراجع والأسواق العالمية للتذبذب.

وأكد طارق الصاوي، الرئيس التنفيذي لشركة توصيات في حديث أن أسواق الإمارات لا تزال تتداول عند مستويات ترشحها لاستكمال مسيرة التراجع في ظل انخفاض السيولة، وحالة العزوف المسيطرة على المستثمرين.

وقال طارق قاقيش، مدير إدارة الأصول بشركة المال كابيتال ، إن فشل اجتماع “أوبك” في التوصل لاتفاق بخصوص الإنتاج سوف يكون له تأثير على أسواق المال بالمنطقة، ومنها أسواق الإمارات، إلى جانب اقتراب فترة العطلات الصيفية وشهر رمضان.

وأضاف “قاقيش”، إنن الأسواق تشهد بعض التحركات لإعادة بناء المراكز الاستثمارية، في ظل انتهاء فترة الإفصاح عن النتائج المالية للشركات، مُشيراً إلى أن الأسواق “تفتقد إلى المحفزات” بالفترة الحالية.

وقال عضو المجلس الاستشاري لمعهد الأوراق المالية والاستثمار البريطاني وضاح الطه لـ”مباشر”، إن سهمي إعمار ودبي الإسلامي سيتحكمان في مجريات سوق دبي خلال الأسبوع، بالإضافة إلى سهم “اتصالات” المتحكم الأكبر في سوق أبوظبي.

وقال المحلل بأسواق المال، حارب عمر، إن جلسة اليوم الأحد ستكون جلسة هادئة قليلة السيولة، مع التحرك على بعض الأسهم المنتقاة؛ لغرض المضاربة انتظاراً لافتتاح الأسواق العالمية يوم الاثنين، بالإضافة إلى النفط وذلك لغرض الدخول من جديد.

ومن الناحية الفنية، قال عمر، إن مؤشر سوق دبي يواجه مستوى دعم هام هذا الأسبوع عند 3234 -3232 نقطة، مُشيراً إلى أن كسر مستوى 3197 نقطة خلال الأسبوع الجاري يعتبر إشارة خروج مؤقتة لحين اتضاح الرؤيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Fox#qM5mdu#0X