الاسواق المحلية

مُحللون: أسواق الإمارات يُسيطر عليها المضاربون وسط شح السيولة

image

قال مُحللون، إن أسواق الأسهم الإماراتية لا زال يُسيطر عليها المضاربون وتُعاني من غياب المحفزات بالفترة الحالية؛ مما ينعكس سلباً على السيولة.

وقال إبراهيم الفيلكاوي، المحلل بأسواق المال، إن غياب المحفزات خلال فترة الهدوء الحالية مع حلول موسم الإجازات وشهر رمضان يجعل أسواق الإمارات عرضة لتقلبات المضاربين.

وأضاف الفيلكاوي، أن حالة الترقب التي تسيطر علىالمحافظ والصناديق مما يظهر جلياً على تدني مستويات السيولة وذلك في ظل ترقب لنتائج اجتماع أوبك ونتائج المراجعة لمؤشرات الأسواق على مؤشر الأسواق الناشئة.

وقال حمود العنزي، المحلل بأسواق المال إن المستويات الحالية للمؤشرات والسيولة محدودة جداً، نظراً لمحدودية المتداولين الأفراد، ولعدم توافر الشهية الاستثمارية.

وأكد العنزي أن التحليلات المالية الأساسية والفنية تبرهن على أن الفرصة مواتية للاقتناص على الرغم من غياب محفزات جديدة تدفع المحافظ لزيادة المراكز.

وقال العنزي، إن سيطرة الاستثمار الفردي على التعاملات السوقية يجعل أسعار الأوراق المالية عرضة للتقلبات بصورة مستمرة، حيث باتت في قبضة المضاربين.

وعلى جانب آخر، قال أمير المنصور المحلل الفني لأسواق المال، برغم من التقلبات التي شهدتها أسواق العالم خلال الأسابيع الأخيرة إلا أن أسواق الإمارات جاذبة لرؤوس الأموال التي تبحث عن فرص جيدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Fox#qM5mdu#0X