نفط وعملات

نيويورك تايمز: 150 شركة نفط أمريكية ستشهر إفلاسها بعد إنهيار أسعار النفط

s920111611484

 

قالت صحيفة نيويورك تايمز، أنه بينما واصلت أسعار النفط هبوطها إلى أكثر من 70% على مدى الأشهر العشرين الماضية، فإن صناعة النفط فى الولايات المتحدة بدأت تدفع فاتورة الحساب. وتشير الصحيفة، إلى أنه حتى وقت قريب كانت شركات النفط الأمريكية قادرة على اجتياز الركود باستخدام التحوط وهى العقود الآجلة، الخاصة ببيع نفطها بأسعار أعلى من أسعار السوق المنخفضة حاليا، غير أنه فى الفترة الأخيرة فإن هذه التحوطات أصبحت منتهية الصلاحية، مما ترك عدد من شركات النفط قادرة على دفع ديونها مع انخفاض الدخل. وتضيف الصحيفة، أن مديرى شركات الطاقة والمصرفيين يستعدون لفترة طويلة من التراجع يمكن أن تعيد تشكيل صناعة الطاقة بطريقة لم تشهدها البلاد منذ الاضطرابات الكبرى فى أواخر التسعينيات والتى أدت إلى عمليات اندماج كبرى مثل اكسون موبيل. وبحسب شركة “IHS”، المختصة بأبحاث الطاقة فإنه إذا ثبتت أسعار النفط عند هذا الحد، حيث وصلت الثلاثاء إلى 28 دولار للبرميل، فإنه حوالى 150 شركة تعمل فى مجال النفط والغاز ربما تشهر إفلاسها. ورغم أن هذا العدد يمثل شريحة صغيرة نسبيا من صناعة النفط الأمريكية، لكن هناك مئات آخرين، بدءا من الشركات الصغيرة وصولا إلى اللاعبين الرئيسيين فى صناعة النفط الزيتى، يواجهون ديون متنامية، بحسب نيويورك تايمز. وتضيف الصحيفة، أن بعض الشركات اضطرت لإنتاج النفط فقط لإرضاء مقرضيهم، فيما تواجه أخرى مشكلات متزايدة، ولكن فى أواخر ديسمبر باعت شركة سازا نفسها لبنك استثمارى فى نيويورك لتسديد أقساط مقرضيها.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Fox#qM5mdu#0X