نفط وعملات

وزير الطاقة الجزائرى: نؤيد المسعى السعودى-الروسى لتجميد إنتاج النفط

image

قال وزير الطاقة الجزائرى صالح خبرى، اليوم الأربعاء، إن الجزائر تؤيد القرار الأخير بين العربية السعودية وروسيا المتعلق بتجميد إنتاج النفط، مشيرا إلى مشاركتها فى الاجتماع المرتقب بين المنتجين من منظمة الدول المصدرة للبترول “أوبك” وخارجها .

وقال خبرى -فى تصريح أدلى به على هامش الصالون السادس للتجهيزات والخدمات النفطية /نابك/- إن الجزائر تؤيد كل القرارات التى من شأنها إعادة الاستقرار للسوق النفطية وحتى وإن لم يكن كافيا، فإن تجميد الإنتاج خطوة أولى ستسمح لاثنين من أكبر المنتجين /روسيا والسعودية/ بالجلوس على مائدة واحدة والتفاوض من أجل مصلحة الدول المنتجة.

وأضاف خبرى أن الجزائر ستشارك فى الاجتماع المرتقب لدول /أوبك/ وغير أوبك فور تحديد تاريخه موضحا أن تاريخ الاجتماع، نافيا ما تناقلته بعض وسائل الإعلام بشأن عقد الاجتماع فى 20 مارس الحالى. 

وحول ما إذا كانت الجزائر ستلجأ لخفض إنتاجها فى حال ما تقرر ذلك خلال الاجتماع المنتظر، قال وزير الطاقة إن الجزائر سترجح هذا الخيار إذا تبين أن تجميد الإنتاج غير كاف، مشيرا -فى هذا السياق- إلى أن الجزائر سبق أن دعت لتخفيض العرض ـ كخطوة أولية ـ بهدف دعم الأسعار

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى