الاسواق المحلية

10.4 مليار درهم مكاسب الإمارتيين في أغسطس..ومستثمرو “إعمار” الأوفر حظاً

3243409

 

واصل مستمثرو الأسواق الإمارتية جنى أرباح الطفرة الاقتصادية التى تشهدها البلاد منذ مطلع العام الجاري ، لتشهد تعاملات شهر اغسطس الماضي زيادة رأس المال السوقى لبورصتى دبي وأبوظبي بحوالي 10.4 مليار درهم .

ورغم الارتفاعات التى شهدها مؤشرات كلا السوقين ، الا ان القيمة السوقية لبورصة أبوظبي قد منيت بخسائر نسبية متأثرة بتراجعات سهمى ابوظبي التجاري والوطنى .

سجلت بورصتى دبي وأبوظبي مكاسب سوقية بحوالي 18 مليار درهم ، وذلك بعد تحييد أثر خسائر سهمى التجاري والوطنى والبالغة 7.5 مليار درهم تقريبا .

حقق سوق دبي المالي ارتفاعا ملحوظا بقيمته السوقية خلال شهر أغسطس الماضي، لتصل إلى 357.26 مليار درهم بنهاية أغسطس مقابل 346.57 مليار درهم بنهاية يوليو الماضي، بارتفاع قيمته 10.69 مليار درهم بنسبة نمو بلغت 3% تقريبا.

وسجل المؤشر العام للسوق ارتفاعا قويا خلال أغسطس، بدعم من مكاسب الجلسة الأخيرة، التي تزامنت مع شركة إعمار العقارية نيتها طرح “إعمار مولز” للاكتتاب العام، لتصل مكاسب إلى 4.75%، مضيفا 229.72 نقطة إلى رصيده، صعدت به إلى مستوى 5063 نقطة.

وجاءت المكاسب السوقية لسوق دبي خلال أغسطس بدعم مباشر من سهم إعمار، القيادي بقطاع العقارات، الذي حقق ارتفاعا بقيمته السوقية بقيمة 9.9 مليار درهم لتصل إلى 79.83 مليار درهم مقابل 69.95 مليار درهم بنهاية يوليو بنمو نسبته 14%.

وحقق سهم إعمار ارتفاعا نسبته 14% تصدر بها مكاسب الأسهم العقارية ليقفز إلى مستوى 11.15 درهم بنهاية أغسطس، وكان السهم قد أنهى تداولات يوليو الماضي عند مستوى 9.77 درهم.

وعلى النقيض من إعمار، شهد الإمارات دبي الوطني تراجعا ملحوظا بقيمته السوقية خلال شهر أغسطس، بلغت قيمته 2.33 مليار درهم، لتهبط إلى 53.8 مليار درهم بنهاية أغسطس مقابل 56.13 مليار درهم بنهاية يوليو بتراجع نسبته 4.16%.

وسجل سهم الإمارات دبي الوطني تراجعا بنسبة 4.16% خلال تداولات أغسطس ليهبط إلى مستوى 9.68 درهم، وكان السهم قد أنهى تداولات شهر يوليو عند مستوى 10.10 درهم.

تعرضت بورصة ابوظبي لخسائر سوقية طفيفة بنهاية تعاملات شهر اغسطس ، وذلك على النقيض من الارتفاعات التى حققها المؤشر العام ، وانخفض راس المال السوقي 206 مليون درهم ليصل الى 463.048 مليار درهم مقارنة بـ463.254 مليار درهم بنهاية يوليو.

ارتفع مؤشر سوق أبوظبي خلال أغسطس بنسبة 0.55% لينهى تعاملاته عند مستويات   5082.72 نقطة.

جاء التراجع في رأس المال السوقي نتيجة للخسائر التى منيت بها أسهم أبوظبي التجاري وابوظبي الوطني ، وبلغت خسائر الأول 5.54 مليار درهم فيما منى الثاني بحوالي 1.9 مليار درهم .

وشهدت تداولات اغسطس انخفاض سهم ابوظبي التجاري بنسبة 11% ليصل الى مستويات 8 درهم مقابل 8.99 درهم بنهاية تعاملات يوليو، فيما انخفض ابوظبي الوطنى بنسبة 2.76% ليغلق عند مستوى 14.10 درهم مقابل 14.5 درهم.

وعلى النقيض من خسائر التجارى شهد”بنك رأس الخيمة الوطني” زيادة بقيمة 1.8 مليار درهم ، جاء ذلك بعد ارتفاع السهم بنسبة 12.5% ليصل الى مستويات 9.9 درهم مقابل 8.8 درهم .

وارتفعت القيمة السوقية  “مصرف أبوظبي الاسلامى” بنحو 1.7 مليار درهم ، مدفوعا بارتفاع السهم بنسبة 9.32% ليغلق عند مستوى 6.8 درهم مقابل 6.22 درهم .

وعززت مكاسب الدار العقارية  من كبح جماح تراجع رأس المال السوقى لبورصة ابوظبي، وزادت قيمة الاسهم بحوالي 1.88 ملياردرهم ، وارتفع السهم بنهاية تعاملات اغسطس بنسبة6.4% منهيا تعاملات الشهر عند مستوى 4.01 درهم مقابل 3.77 درهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى