الاسواق العالمية

البحث عن محفزات وسط مبيعات مكثفة للأجانب ببورصة مصر

c4af7fc9-150a-4b4b-80f7-ca0f852386a7_16x9_600x338

 

منيت البورصة المصرية بخسائر طفيفة خلال جلسة تعاملات اليوم الأحد، بداية تعاملات الأسبوع، وسيطر اللون الأحمر على الشاشات، بدعم المبيعات القوية للمستثمرين الأجانب، وبعض المؤسسات والصناديق العربية والمحلية.

وتوقع محللون وخبراء أسواق مال أن تشهد مؤشرات البورصة المصرية تحركات عرضية خلال تداولات الأسبوع الجاري، مع ترقب المستثمرين لظهور محفزات إيجابية جديدة تدعمها على الصعود، وتجاوز مرحلة الأداء العرضي المستمرة في البورصة خلال الأسابيع الماضية.

وقالت مدير التداول بشركة تيم لتداول الأوراق المالية، أماني عبد المطلب، إن حالة الأداء العرضي التي يمر بها السوق قلصت حجم السيولة التي تدخل السوق، وهو ما نلاحظه من انخفاض أحجام التداول منذ بداية شهر رمضان المبارك، لافتة إلى أن حالة التقشف التي تعيشها مصر انعكست بشكل سلبي على أداء البورصة في الوقت الحالي، لكن بالتأكيد ستكون لها آثار أكثر من إيجابية خلال الفترة المقبلة.

وأوضحت في تصريحات خاصة لـ “العربية نت”، أن أفضل القطاعات الاستثمارية في البورصة خلال الأسبوع الجاري تتمثل في قطاع الإسكان والبنوك والدواجن وقطاع الأغذية والمشروبات وقطاع الشركات المالية.

وخلال جلسة تعاملات اليوم، خسر رأس المال السوقي لأسهم الشركات المدرجة في السوق نحو 2.2 مليار جنيه، بما يعادل نحو 0.45% بعدما تراجع من نحو 487.8 مليار جنيه لدى إغلاق تعاملات الخميس الماضي إلى نحو 485.6 مليار جنيه لدى إغلاق تعاملات اليوم.

وعلى صعيد المؤشرات، فقد تراجع مؤشر البورصة الرئيسي “إيجي إكس 30” بنسبة 0.66% إلى مستوى 8401 نقطة مع إغلاق تعاملات اليوم، مقابل نحو 8457 نقطة في إغلاق تعاملات الخميس الماضي، فاقداً نحو 56 نقطة. وتراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة “إيجي إكس 70” بنسبة 0.36% فاقداً نحو نقطتين بعدما وصل إلى مستوى 604 نقطة في إغلاق تعاملات اليوم مقابل نحو 606 نقطة في إغلاق تعاملات الخميس.

وامتدت الخسائر لتشمل مؤشر “إيجي إكس 100” الأوسع نطاقا والذي تراجع بنسبة 0.38% فاقداً نحو 4 نقاط ليصل إلى مستوى 1066 نقطة مع إغلاق تعاملات اليوم مقابل نحو 1070 نقطة في إغلاق تعاملات الخميس الماضي.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى