الاسواق المحلية

جني أرباح على “العقاري” يهبط بـ “دبي” 0.5% بنهاية التعاملات

3244731

 

عاد اللون الأحمر إلى سوق دبي مرة أخرى بنهاية جلسة اليوم، في ظل عمليات جني أرباح على قطاع العقارات بقيادة إعمار بعد المكاسب القوية التي حققها على مدار الجلستين السابقتين.

 

وسجل المؤشر العام للسوق تراجعا نسبته 0.49% عند الإغلاق، ليفقد 25.34 نقطة من رصيده، هبط بها إلى مستوى 5115.44 نقطة، ليظل محتفظا بمستويات 5100 نقطة.

 

وكان الخبراء والمحللون قد توقعوا أن تواصل الأسواق الإماراتية نشاطها الملحوظ بدفع من الإعلان عن اكتتاب إعمار مولز، وذلك رغم وجود مضاربات، إلا أن الإعلان عن الاكتتاب قد رفع شهية التداول.

 

وأغلق قطاع العقارات متراجعا بنسبة 1.74% تصدر بها القطاعات الخاسرة في ظل تراجع ملحوظ لسهم إعمار الذي أغلق على تراجع نسبته 3% حل به بالمركز الثالث بين الأسهم المتراجعة.

 

ويتوقع الخبراء نجاح اكتتاب إعمار مولز، مما يسهم في إحياء نشاط الاكتتابات العامة في أسواق الإمارات، التي رقيت إلى أسواق صاعدة، مما يجعل من هذا الطرح طرحا عالمياً من شأنه أن يستقطب مساهمين كبار من كافة أنحاء العالم.

 

وقال كريم الصلح، الرئيس التنفيذي في شركة “جلف كابيتال” ـ بحسب تصريحات صحفية ـ إن السوق متعطش لمثل هذه الاكتتابات القوية ذات الطابع العالمي، حيث تمتلك اعمار مولز أكبر مول بالعالم، لافتاً إلى أن الطرح سيكون جاذبا للمستثمرين، نظرا لأن العائد قوي ومضمون.

 

وبالعودة لأداء سوق دبي اليوم، نجد أن قطاع الخدمات قد ساهم بالضغط على مؤشر السوق، مغلقا على تراجع نسبته 0.36% ليحل بالمركز الثاني، بعد هبوط سهم تبريد إلى مستوى 1.690درهم متراجعا بنفس النسبة.

 

وجاء قطاع النقل في متراجعا 0.27% عند الإغلاق بضغط من سهم أرامكس والخليج للملاحة، بخسائر بلغت 1.23% للأول و1.08% للثاني.

 

وفي المقابل، فقد أغلق قطاع البنوك باللون الأخضر مرتفعا بنسبة 0.37% في ظل ارتفاع سهم دبي الإسلامي والإمارات دبي الوطني بنسبة 0.49% و0.41% لكل منهما على الترتيب.

 

وأغلق قطاع الاستثمار على رأس القطاعات الرابحة بارتفاع نسبته 0.98%، بدعم مناشر من سهم سوق دبي الذي أغلق مرتفعا بنسبة 2.26% حل بها في صدارة الأسهم المرتفعة.

 

وبلغت كمية التداول بسوق دبي عند الإغلاق 367.5 مليون سهم حققت ما قيمته 1.48 مليون درهم من خلال 6.8 ألف صفقة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى