الاخبار الاقتصادية

فنادق بأبوظبي تحقق إشغالاً يفوق التوقعات خلال الصيف

3257957

 

حققت فنادق في أبوظبي إشغالًا يفوق التوقعات خلال أشهر الصيف، حيث استقبلت سائحين من أسواق محلية وخليجية بشكل رئيسي، إضافة إلى الأسواق الأوروبية والشرق آسيوية بحسب عاملين في القطاع.وتتماشى تلك النتائج مع إحصائيات هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة في شهري يونيو ويوليو من العام الحالي، حيث ارتفع عدد النزلاء في المنشآت الفندقية بأبوظبي في يونيو الماضي 14٪ إلى 264,2 ألف نزيل مقارنة بـ 232,5 ألف نزيل في يونيو 2013، كما حققت المنشآت الفندقية بأبوظبي في يوليو نمواً قدره 26% في عدد نزلائها بواقع 215,2 ألف نزيل، في حين ارتفعت الليالي الفندقية بنسبة 20% ومستويات الإشغال بنسبة 3% والعوائد بنسبة 14%.بحسب جريدة الاتحاد

وقال مروان مسيكة مدير عام فندق «جراند ميلينيوم الوحدة» إن إشغال الفندق وصل إلى مستويات تفوق التوقعات، ولم يتم الوصول اليها في السابق في الموسم الصيف حيث حقق إشغالا يتراوح بين 90 إلى 98٪، بنمو يتراوح بين 30 إلى 40٪ مقارنة بالصيف الماضي.

 

وبين أن ارتفاع الإشغال الفندقي يعود إلى نمو قطاع الأعمال نتيجة لافتتاح مشاريع جديدة في أبوظبي مثل «كليفلاند كلينيك» ومدارس جديدة وغيرها، إضافة إلى نمو في ساحة الترفيه من العائلات المحلية والخليجية.
وأضاف مسيكة أن من أهم الأسواق الخارجية التي استقطبها الفندق خلال الصيف السوق الصيني يليه الأوروبي.

واتفق سايد طيون المدير الإقليمي للمبيعات والتسويق لمجموعة فنادق «إنتركونتينيننتال»، العلامة التي تضم فندق «كراون بلازا»، وأجنحة «ستيبريدج» الفندقية، مع مسيكة، مشيرا إلى أن نتائج الأداء الفندقي للصيف الحالي أفضل من العام الماضي مع الجهود المبذولة من هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة وكافة الفنادق والشركاء بالقطاع للترويج لأبوظبي في الخارج.

ولفت إلى أن الصيف الحالي شهد إقبالا من أسواق عدة على رأسها السوق الخليجي، إضافة إلى السوق الأوروبي مثل ألمانيا وبريطانيا والصين والهند.

وفيما يتعلق بفندق «كراون بلازا»، في جزيرة ياس، قال طيون إنه حقق أداءً قوياً، لا سيما مع العرض الترويجي الذي انطلق في الجزيرة في بداية الصيف والعروض الترويجية التي أطلقتها الفنادق.

وقال مروان فاضل المدير الإقليمي للمبيعات والتسويق لمجموعة «ستاروود»، إن منتجع «سانت ريجيس» بجزيرة السعديات،إن المنتجع حقق إشغالا يفوق ما تم تحقيقه الصيف الماضي حيث شهد إقبالا كبيراً من سائحي الترفيه وذلك من الأسواق الأوروبية بشكل رئيسي مثل ألمانيا وبريطانيا وإيطاليا، إضافة إلى السوقين المحلي والخليجي.

وبحسب آخر إحصائيات للهيئة، استضافت المنشآت الفندقية في أبوظبي 1,91 مليون نزيل خلال الأشهر السبعة الأولى بنسبة نمو 27% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، بينما ازدادت الليالي الفندقية بنسبة 22% إلى 5.

8 مليون ليلة، ومستويات الإشغال بنسبة 8% إلى 73%، والعوائد الفندقية بنسبة 15% إلى 3.

4 مليار درهم (928.

6 مليون دولار)، منها 1.

3 مليار درهم (356 مليون دولار) إيرادات أنشطة الأطعمة والمشروبات.

ووصل متوسط سعر الغرفة الفندقية إلى 422 درهماً (115 دولاراً).

من جهته، قال صلاح الكعبي المدير التنفيذي لشركة «بافاريا» للعطلات، إن السياحة الوافدة إلى أبوظبي للصيف الحالي حققت نمواً ملحوظاً، حيث إن الشركة تلقت وفوداً سياحية من السوق الخليجي بشكل رئيسي على رأسه السوق السعودي.

وبين أن مبيعات الشركة من السياحة الوافدة للصيف الحالي ارتفعت بنسبة تتراوح بين 20 إلى 30٪ مقارنة بالصيف الماضي، مرجعاً ذلك إلى الجهود الترويجية لهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة في دول الخليج، إضافة إلى المقاصد الجاذبة التي أصبحت أبوظبي تتميز بها مثل حديقتي «ياس ووتروورلد» وعالم فيراري أبوظبي».

وبلغ الإنفاق السياحي داخل الدولة، الذي يشمل إنفاق السياح على الأعمال والترفيه والمواصلات داخل الدولة، العام الماضي 80,9 مليار درهم، مع توقعات بنموه بنسبة 2,9% العام الحالي، وبمعدل سنوي يقارب 2,4% سنويا حتى عام 2024، بحسب بيانات مجلس السفر والسياحة العالمي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى