الاسواق المحلية

محللون: عودة “أرابتك” إلى صدارة المشهد يدفع المستثمرين لعمليات شراء قوية

3262286

 

أشار محللون إلى أن عودة سهم أرابتك القابضة إلى تصدر مشهد الأسواق مجدداً من خلال ما تردد من أنباء عن زيادة حصة آبار في الشركة عن طريق شراء نصف حصة حسن إسميك الرئيس التنفيذي للشركة، بسعر يتراوح بين5 و5,50 درهم للسهم الواحد، دفع المستثمرين للقيام بعمليات شراء قوية على سهم أرابتك في الساعة الأخيرة من الجلسة ليواصل السهم قفزاته لليوم الثاني على التوالي.

وقال وليد الخطيب مدير شركة ضمان للأوراق المالية ـ وفقا لـ “الاتحاد” ـ إن تفاعل المستثمرين مع الخبر الذي لم يؤكده أو ينفيه أي من الطرفين، جاء على خلفية ثقة آبار في حال التوصل لمثل هذه الاتفاق بمستقبل أرابتك أكثر منه مجرد تقليص لحصة الرئيس السابق للشركة، الأمر الذي من شأنه أن يعيد جزء من الثقة المفقودة للمستثمرين بالسهم.

واعتبر أن عدم نفي أو تأكيد هذه الأنباء من أي من الجانبين يؤشر إلى هناك مفاوضات جرت فعلياً في هذا الشأن، لافتاً إلى أن هذا الوضع لا يستلزم بالضرورة إفصاحاً من شركة أرابتك بشأن الصفقة.

وتمكنت أسواق الأسهم المحلية من التماسك أمس بعد أن تفاعلت مع الأنباء المتداولة بشأن توصل صندوق آبار للاستثمارات إلى اتفاق مع الرئيس التنفيذي السابق لشركة أرابتك القابضة حسن اسميك، لشراء نصف حصته في الشركة.

وأنهى مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع جلسة تداول الأمس، مرتفعاً بنسبة 0,05% ليغلق على 5390,79 نقطة، متخذاً مساره باتجاه استعادة مستوياته المرتفعة، التي تخلى عنها في الأسبوع الماضي نتيجة عمليات تسييل للاكتتاب في إعمار مولز الذي انطلق أمس الأول.

وحققت القيمة السوقية ارتفاعاً بقيمة 400,67 مليون درهم لتصل إلى 809,6 مليار درهم، حيث تم تداول ما يقارب 0,56 مليار سهم بقيمة إجمالية بلغت 1,84 مليار درهم من خلال 10412 صفقة.

وبدوره، قال المحلل المالي مروان شراب إن عودة تداول الأخبار المتعلقة بشأن أرابتك انعكس بشكل لافت على أداء السهم خلال الجلستين السابقتين، وأعاد للأذهان مخاوف وقوع صغار المستثمرين فريسة الشائعات والمضاربات الحادة التي تتلاعب بالسهم لتحقيق أعلى استفادة ممكنه بغض النظر من تأثير ذلك على صغار المستثمرين واستقرار الأسواق.

وأشار إلى أن سهم أرابتك نجح في خطف الأضواء أمس باستحواذه على النسبة الأكبر من قيم التداول في سوق دبي المالي، رغم حالة الاستقرار النسبي التي يشهدها السوق منذ انطلاق الاكتتاب على أسهم إعمار مولز.

وقال إنه باستثناء سهم أرابتك يتوقع أن تشهد الأسواق خلال الجلسات حالة من الهدوء والتماسك مع اتجاه المستثمرين لاقتناص الفرص في أسهم منتقاة تمهيداً لمواكبتها ارتفاعات متوقعة للأسواق بالتزامن مع بدء التداول على سهم إعمار مولز في 2 أكتوبر المقبل، متوقعاً أن يلعب السهم الجديد دوراً محفزاً لعودة الأسهم لاختراقات سعرية جديدة واستعادة المؤشرات لمستوياتها المرتفعة، التي تخلت عنها في نهاية النصف الأول من هذا العام.

ورجح أن تستمر أحجام التداول في الانحسار على صعيد الأحجام والقيم كلما اقتربنا من زيادة وتيرة الاكتتاب في إعمار مولز الأسبوع المقبل.

وبالعودة لتقرير هيئة الأوراق المالية والسلع، بلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها أمس 71 من أصل 120 شركة مدرجة في الأسواق المالية، حيث حققت أسعار أسهم 35 شركة ارتفاعاً في حين انخفضت أسعار أسهم 24 شركة، بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات.

وجاء سهم شركة أرابتك القابضة في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطاً، حيث تم تداول ما قيمته 0,92 مليار درهم موزعة على 193,49 مليون سهم من خلال 3742 صفقة.

وجاء سهم شركة الاتحاد العقارية في المركز الثاني من حيث الشركات الأكثر نشاطا حيث تم تداول ما قيمته 162,01 مليون درهم موزعة على 76,21 مليون سهم من خلال 1031 صفقة.

ويتصدر مؤشر قطاع العقار المرتبة الأولى مقارنة بالمؤشرات الأخرى ومحققاً نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 57,21% ليستقر على مستوى 8312,27 نقطة مقارنة مع 5287,33 نقطة، تلاه مؤشر قطاع الاستثمار والخدمات المالية، ومحققا نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 47,6% ليستقر على مستوى 7842,74 نقطة مقارنة مع 5311,47 نقطة، تلاه مؤشر قطاع البنوك بنسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 30,4%، ليستقر على مستوى 3798,15 نقطة مقارنة مع 2912,22 نقطة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى