نفط وعملات

مصر تؤمن كميات كافية من الوقود في عيد الفطر

ff02cc0a-2c13-417f-a32b-b9b481180e26_16x9_600x338

 

فيما تستعد محطات توزيع الوقود في مصر لاستقبال عيد الفطر المبارك، أعلنت وزارة البترول والثروة المعدنية ضخ كميات إضافية من البنزين والسولار بنسب تصل إلى 10% لمواكبة زيادة الاستهلاك خلال أيام عيد الفطر المبارك.

وبدأت تتلاشى إلى ظاهرة الطوابير أمام محطات توزيع الوقود وخاصة في نطاق إقليم القاهرة الكبرى، بعد توفير بنزين 80 الأقل سعراً في جميع محطات التوزيع التي تقوم ببيع هذا النوع من الوقود.

وأعلنت الهيئة المصرية العامة للبترول أنه تقرر منذ أمس، زيادة كميات الوقود بكافة المحطات، مشيرة إلى استقرار حجم استهلاك الوقود للمعدلات الطبيعية، حيث تصل معدلات استهلاك البنزين 17 ألف طن، يمثل البنزين 80 ما بين 9 إلى 9.5 ألف طن يومي منها.

وأكدت انخفاض استهلاك السولار إلى نحو 35 ألف طن يومي، مقابل حجم استهلاك كان يبلغ نحو 40 ألف طن يومياً خلال الفترات الماضية بنسبة انخفاض تقدر بنحو 12.5%.

كما أشارت إلى استقرار استهلاك البوتاجاز حيث بلغ حجم الاستهلاك 12 ألف طن، متوقعة زيادة حجم الاستهلاك قبل العيد إلى نحو 12.5 ألف طن يمثلان مليون و75 أسطوانة.

وأوضح كمال وهبة، صاحب محطة توزيع وقود أن هناك كميات كبيرة من السولار والبنزين يتم ضخها بشكل يومي في جميع محطات التوزيع، وأنه لا يوجد أي طوابير انتظار في الوقت الحالي أمام محطات التوزيع.

وأشار إلى أن زيادة الكميات التي يتم توريدها من بنزين 80 ساهم في تخفيف الضغط على المحطات، حيث يتم ضخ كميات أكبر من بنزين 80، فيما يتوافر بنزين 92 بكثرة ولم يكن به أي مشاكل قبل ذلك.

وأعلن قطاع الرقابة والتوزيع بوزارة التموين والتجارة الخارجية، أنه تم التنسيق مع وزارة البترول بشأن توفير المواد البترولية خلال أيام عيد الفطر المبارك، حيث سيتم ضخ كميات إضافية من البنزين والسولار يوميا لتفادى حدوث أي أزمات في المواد البترولية خلال أيام العيد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى