الاخبار الاقتصادية

اجتماع المركزي الامريكي يشير الي احتدام النقاش حول وصف التوجه المحتمل للفائدة

3288592

 

أشار محضر أحدث اجتماع للجنة صنع السياسات النقدية بمجلس الاحتياطي الاتحادي الذي صدر يوم الاربعاء الي ان النقاش إحتدم الشهر الماضي داخل البنك المركزي الامريكي بشأن هل ينبغي تغيير الوصف الذي يستخدمه للإشارة الي التوجه المحتمل لأسعار الفائدة مع قول بضعة مسؤولين ان البنك يخاطر بتضليل المستثمرين برأيه الحالي.

وقال محضر اجتماع لجنة السوق المفتوحة بمجلس الاحتياطي الذي عقد في 16 و17 من سبتمبر ايلول ونشر اليوم الأربعاء “عبر البعض عن قلق من ان الاشارة الي (فترة طويلة نسبيا) في الوصف الحالي للتوجه المستقبلي للفائدة قد يساء فهمها على انها تعهد وليس على انه مرهون بالبيانات.”

وفي بيانها في 17 من سبتمبر ايلول جددت اللجنة تأكيدها على ان اسعار الفائدة ستبقى عند مستواها الشديد الانخفاض “لفترة طويلة نسبيا” بعد انتهاء برنامج شراء السندات التحفيزي وهو تعهد حافظت عليه منذ مارس اذار.

ويشير حجم النقاش الوارد في محضر الاجتماع الي ان اللجنة ستسارع الي التحرك بحلول اجتماعها القادم في 28 و29 من اكتوبر تشرين الاول لتغيير الوصف الذي تستخدمه للموعد المحتمل لرفع الفائدة.

وأبقت اللجنة سعر الفائدة القياسي للأموال الاتحادية لليلة واحدة قرب الصفر منذ ديسمبر كانون الاول 2008 .

وأظهر محضر الاجتماع ايضا علامات على قلق لدى مسؤولين بمجلس الاحتياطي بشان التأثير المحتمل لارتفاع قيمة الدولار الامريكي على الاقتصاد.

وقال محضر الاجتماع ان بعض المسؤولين الذين شاركوا في الاجتماع اشاروا الي احتمال ان تكون توقعات التضخم الطويلة الاجل منخفضة قليلا عن المستوى الذي تستهدفه اللجنة.

وقالوا “أو أن التضخم المحلي ربما يبقى منخفضا مع استمرار تباطؤ وتيرة التضخم بين الشركاء التجاريين للولايات المتحدة وحدوث المزيد من الارتفاع في قيمة الدولار

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Fox#qM5mdu#0X