الاسواق المحلية

ارتفاعات الجلسة الأخيرة ترفع مكاسب “دبي” إلى 5% خلال أغسطس

3242041

 

عززت الارتفاعات القوية لسوق دبي المالي خلال جلسة نهاية شهر أغسطس، على خلفية إعلان شركة إعمار نيتها طرح “إعمار مولز” للاكتتاب العام، من المكاسب الشهرية للمؤشر العام للسوق.

 

وحقق سوق دبي ارتفاعا قويا خلال جلسة الأحد على خلفية هذه الأخبار، حيث أنهى السوق التداولات مرتفعا 2.7% بإضافة 134.74 نقطة إلى رصيده، صعدت به أعلى الحاجز النفسي (5 آلاف) ليغلق عند مستوى 5063 نقطة.

 

وعزز هذا الارتفاع القوي لمؤشر السوق خلال جلسة الأحد، من مكاسبه الشهرية لتصل إلى 4.75%، بإضافة 229.72 نقطة إلى رصيده خلال أغسطس، وذلك مقارنة بمستوى إغلاقه بنهاية شهر يوليو الماضي والذي كان عند 4,833.24 نقطة.

 

ويرى الخبراء والمحللون أن تخطي مؤشر سوق دبي لحاجز المقاومة النفسي عند 5000 نقطة، يعزز التوقعات بموجات صعودية جديدة، بشرط أن ينجح في تجاوز مستوى المقاومة الحامي لاتجاه هبوطه التاريخي عند مستوى 5288 نقطة.

 

وكانت الكلمة العليا في مكاسب سوق دبي المالي خلال شهر أغسطس للقطاع العقاري بقيادة إعمار وأرابتك، حيث بلغت مكاسب مؤشر القطاع خلال شهر أغسطس 10.7% تصدر بها القطاعات الرابحة.

 

واستطاع سهم إعمار أن يحققا مكاسب شهرية كبيرة بلغت نسبتها 14% تصدر بها مكاسب الأسهم العقارية ليقفز إلى مستوى 11.15 درهم بنهاية أغسطس، وكان السهم قد أنهى تداولات يوليو الماضي عند مستوى 9.77 درهم.

 

وأعلنت الشركة يوم الأحد 31 أغسطس، من خلال الموقع الرسمي لسوق دبي عن نيتها القيام ببيع الأسهم الحالية لـ “مجموعة إعمار مولز” عبر طرح أولي عام في سوق دبي المالي، على أن يكون الاكتتاب متاحاً أمام المستثمرين الأفراد بنسبة 30% والمؤسسات بنسبة 70%، ويكون 10% من الأسهم المطروحة محفوظة لمساهمي إعمار المسجلين بتاريخ 10 سبتمبر 2014.

 

وتتوقع إعمار بيع 15% من “إعمار مولز”، ويعتمد تقييم السعر النهائي للسهم على عملية البناء السعري، وسوف تقوم إعمار بتخصيص نحو 5.3 مليار درهم 1.44 مليار دولار من عوائد عملية الاكتتاب ليتم دفعها كأرباح للمساهمين، بالإضافة إلى أرباح بقيمة 3.7 مليار درهم 1.1 مليار دولار ستكون قد وزعتها “مجموعة إعمار مولز” على المساهمين قبل إتمام الطرح الأولى، وسوف تتمكن “إعمار” من توزيع أرباح بقيمة 9 مليار درهم على مساهميها.

 

وجاء سهم أرابتك بالمركز الثاني من حيث المكاسب على مستوى قطاع العقارات، بارتفاع نسبته 13.4% وصل بها إلى مستوى 4.82 درهم، وكان إغلاقه بنهاية يوليو عند مستوى 4.25 درهم.

 

وكانت مكاسب أرابتك خلال أغسطس مدعومة بالنشاط الإيجابي للسهم بالجلسات الأخيرة من الشهر على خلفية إفصاح الرئيس التنفيذي السابق للشركة حسن اسميك، أنه يجري محادثات حول بيع جزء من حصته الي صندوق آبار للاستثمارات في أبوظبي ويريد سعرا يتجاوز خمسة دراهم للسهم.

 

وقال اسميك، إنه يجري محادثات مع صندوق آبار المملوك لحكومة أبوظبي لبيع جزء من حصته البالغة 27.90 بالمئة، لكنه لم يتم التوصل لاتفاق حتى الآن نظرا لعدم الوصول إلى الحد الأدنى للسعر الذي يريده، حيث إن خمسة دراهم للسهم ليست مقبولة بالنسبة له، بحسب قوله.

 

وعززت مكاسب قطاع الاستثمار من ارتفاعات سوق دبي خلال شهر أغسطس، حيث حقق القطاع ارتفاعا نسبته 4.65% في ظل ارتفاع أسهم دبي للاستثمار وسوق دبي المالي وشعاع والخليجية للاستثمارات بنسبة 7% و0.87% و3% و3.45% على التوالي.

 

كما حقق قطاع الاتصالات ارتفاعا نسبته 0.86% خلال شهر أغسطس، في ظل صعود سهم دو إلى مستوى 5.87 درهم، وكان إغلاقه بنهاية يوليو الماضي عند مستوى 5.82 درهم.

 

وفي المقابل، جاء قطاع البنوك باللون الأحمر بتراجع نسبته 0.5%، بضغط مباشر من خسائر سهم الإمارات دبي الوطني، التي بلغت 4.16% هبط به إلى مستوى 9.68 درهم، وكان إغلاق بنهاية يوليو عند مستوى 10.10 درهم.

 

وشهدت حركة التداول خلال شهر أغسطس تراجعا ملحوظا على كافة مستوياتها، مقارنة بتداولات شهر يوليو الماضي، على خلفية ابتعاد كبار المستثمرين عن السوق لقضاء أجازاتهم الصيفية.

 

وتراجعت كميات التداول خلال أغسطس إلى 7.07 مليار سهم، مقابل 16.7 مليار سهم خلال يوليو، بتراجع ملحوظ بلغت نسبته 57.7%، ليتراجع متوسط الكميات إلى حوالي 336.6 مليون سهم بالجلسة الواحدة.

 

كما تراجعت قيم التداول إلى 17.37 مليار درهم خلال أغسطس، مقابل 35.8 مليار درهم بنهاية شهر يوليو الماضي، بنسبة تراجع بلغت 51.5% ليصل متوسط القيم خلال أغسطس إلى حوالي 827.3 مليار درهم للجلسة الواحدة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى