الاخبار الاقتصادية

رئيس “موانئ دبي” يبحث تطوير ميناء “هورجوس” في كازاخستان

3191725

 

استعرض نائب رئيس مجلس إدارة موانئ دبي العالمية جمال ماجد بن ثنية، مؤخرا، مع كريم ماسيموف رئيس الوزراء الكازاخي مشروع تطوير البنى التحتية في الميناء وفي “هورجوس” شرق البلاد.

وكان رئيس جمهورية كازاخستان نور سلطان نظرباييف قد افتتح الشهر الماضي عبر الفيديو بدء أعمال بناء المنطقة الاقتصادية الخاصة الجديدة في هورجوس “أس إي زد” ومحطة الحاويات البرية “آي سي دي”، وذلك في حفل خاص حضره عدد من المسؤولين في حكومة كازاخستان وكبار التنفيذيين في موانئ دبي العالمية.

ومن المتوقع ـ بحسب “بيان صحفي حصلت عليه “مباشر” ـ أن يتم الانتهاء من أعمال تطوير المنطقة الاقتصادية الخاصة في “هورجوس” بنهاية العام الحالي وبدء العمل فيها مع بداية عام 2015.

ووقعت موانئ دبي العالمية في نوفمبر الماضي إتفاقية مع شركة “كازاخستان تيمير زولي” تقدم بموجبها “موانئ دبي العالمية” خدمات إدارية بهدف تطوير منطقة اقتصادية خاصة “إس إي زد”، ومستودع حاويات بري “آي سي دي” في “هورجوس”. كما ستقوم موانئ دبي العالمية وبموجب عقد منفصل، بتوفير خدمات مشابهة في ميناء “أقتاو”، محطة الشحن البحري والبضائع السائبة الرئيسية في كازاخستان والواقعة على بحر قزوين.

وفي هذا الإطار، قال سعادة جمال ماجد بن ثنية، نائب رئيس مجلس إدارة موانئ دبي العالمية: ” تضم كازاخستان الجزء الأطول من طريق الحرير القديم ما يجعل منها الممكّن الأصيل للتجارة عبر الحدود في العالم. ومع تحول التصنيع إلى المدن الصينية الوسطى والغربية هناك إمكانية جديدة لتطوير طريق حرير جديد يربط بين الصين والغرب عبر البر بشكل أساسي”.

وأضاف: “يعتبر تطوير مناطق إقتصادية خاصة طريقة ممتازة لجذب الأعمال والاستثمارات في بلد ناشئ يشهد نموا. ولا شك في أن خبرتنا في ميناء جبل علي والمنطقة الحرة تتيح لنا إضافة قيمة حقيقية فيما يتعلق بأفضل أساليب إدارة هذه الفرص الجديدة. إننا فخورون بحصولنا على فرصة مشاركة خبرتنا في قطاع الموانئ والخدمات اللوجستية مع الحكومة الكازاخية في “هورجوس” و”أقتاو”، ومساعدتها في تطوير مراكز لوجستية حديثة تحفر النمو الاقتصادي والتجارة عبر الحدود في المنطقة”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى