الاسواق المحلية

نمو أرباح شركات الأغذية بالإمارات 30% بالنصف الأول إلى 256.5 مليون درهم

3240375

 

نمت أرباح شركات الأغذية، المدرجة في أسواق الأسهم المحلية، والبالغ عددها 10 شركات، خلال النصف الأول من العام الحالي بنسبة 30%، لتصل إلى 256,5 مليون درهم، مقارنة مع 197 مليون درهم، خلال الفترة ذاتها من العام الماضي.

وعزا مديرو هذه الشركات النمو إلى ارتفاع الاستهلاك المحلي من السلع والمواد الغذائية والمشروبات، الأمر الذي ساهم في ارتفاع مبيعات الشركات العشر فوق الملياري درهم بنمو نسبته 12% خلال النصف الأول من العام.

وتوقع هؤلاء ـ بحسب “الاتحاد” ـ نمواً أكبر خلال النصف الثاني من العام مع طرح منتجات جديدة، والتوسع في الأسواق الخارجية، كما في حالة شركة أغذية التي تصدرت الشركات العشر من حيث إجمالي الأرباح والمبيعات، حيث دخلت منتجات الشركة أسواق مصر وتركيا.

وتتوزع شركات الأغذية والسلع الاستهلاكية العشر بالتساوي على سوقي أبوظبي ودبي الماليين.

وبحسب النتائج المعلنة، نمت أرباح 4 شركات مدرجة في سوق أبوظبي خلال النصف الأول من العام، وهى أغذية، وفودكو، ودواجن رأس الخيمة، والخليج للمواشي بنسبة 42% لتصل إلى 172 مليون درهم، مقارنة مع 121 مليون درهم خلال الفترة ذاتها من العام الماضي.

وتحولت الشركة العالمية لزراعة الأسماك «أسماك» إلى الربحية خلال النصف الأول بقيمة 11 مليون درهم، من خسارة في الفترة ذاتها من العام الماضي بقيمة 13 مليون درهم.

وبلغت مبيعات الشركات الخمس خلال النصف الأول أكثر من مليار درهم بنمو نسبته 12%، مقارنة مع مبيعاتها خلال الفترة ذاتها من العام الماضي، والبالغة 964 مليون درهم.

وتصدرت شركة أغذية، الشركات المدرجة في سوقي أبوظبي ودبي الماليين، من حيث حجم الأرباح والمبيعات، إذ بلغت قيمة أرباحها خلال النصف الأول نحو 104,5 مليون درهم مقارنة مع 86,2 مليون درهم بنمو نسبته 21%، وبلغت أرباحها خلال الربع الثاني نحو 55,8 مليون درهم من 49,6 مليون درهم، ونمت مبيعات أغذية خلال النصف الأول بنسبة 8%، لتصل إلى 822,5 مليون درهم من 764 مليون درهم.

وعزا ظافر عايض الأحبابي، رئيس مجلس إدارة الشركة، في تقرير مجلس الإدارة عن أداء النصف الأول، النمو في أرباح ومبيعات الشركة إلى تنويع محفظة المنتجات، والمكاسب التي تحققت من تعزيز قدرة الشركة في مجال توزيع منتجاتها.

وأضاف أن قسم الأعمال الزراعية سجل نمواً في مبيعاته خلال النصف الأول بنسبة 8% ليصل إلى 532,5 مليون درهم، وذلك نتيجة زيادة منتجات علف الحيوانات ضمن جهود تحقيق الأمن الغذائي، وتشجيع إنتاج أغذية محلياً.

وتنتج شركة أغذية العديد من المنتجات الغذائية والمشروبات التي تجد طريقها للأسواق المحلية والخارجية، حيث توزع الشركة مياه الينابيع الطبيعية «آلبن» في السوق التركي، وتعتزم توسيع شبكة توزيع المنتج في السوق المحلي، إلى جانب التصدير إلى أسواق دول مجلس التعاون الخليجي.

وحلت شركة فودكو القابضة في المرتبة الثانية من حيث حجم الأرباح المحققة خلال النصف الأول من العام، إذ بلغت قيمة أرباحها 31 مليون درهم بارتفاع نسبته 82,3%، وبلغ إجمالي مبيعاتها خلال الأشهر الستة نحو 77,5 مليون درهم من 55,3 مليون درهم.

وتضاعفت أرباح شركة دواجن رأس الخيمة أكثر من 5 مرات خلال النصف الأول، لتصل إلى 23,5 مليون درهم، مقارنة مع أرباح بقيمة 3,5 مليون درهم، وبلغت أرباحها خلال الربع الثاني 10 ملايين درهم من 3 ملايين درهم بارتفاع نسبته 233,3%.

وارتفعت مبيعات الشركة خلال النصف الأول لتصل إلى 25,5 مليون درهم من 11,6 مليون درهم.

ولم تعز الشركة هذه الأرباح إلى نشاطها الرئيس، بل إلى بيع كمية من أسهمها في شركة سيراميك رأس الخيمة والبنك التجاري الدولي، وقالت في تقرير مجلس إدارتها: «إن لديها خططاً مستقبلية لاستغلال الأراضي المملوكة لها في استثمارات عقارية، حيث تمتلك مجموعة من الأراضي التجارية والزراعية بالدولة في مواقع متميزة، تقدر قيمتها العادلة بنحو 131,8 مليون درهم».

وسجلت شركة الخليج للمواشي التراجع الوحيد في أرباح شركات الأغذية والسلع الاستهلاكية المدرجة في سوق أبوظبي، وبلغت قيمة أرباحها خلال النصف الأول نحو 13 مليون درهم بانخفاض نسبته 28,5% عن أرباح الفترة ذاتها من العام الماضي، والبالغة 18,2 مليون درهم، كما تراجعت أرباحها خلال الربع الثاني بنسبة 60,7%، لتصل إلى 6,4 مليون درهم من 16,3 مليون درهم.

وحققت الشركة إيرادات بقيمة 18 مليون درهم خلال النصف الأول مقارنة مع 21 مليون درهم.

وجاءت الإيرادات الرئيسة، بحسب عبدالرحمن العبدولي العضو المنتدب للشركة في تقرير مجلس الإدارة، من إيجارات عقارية بلغت نحو 8,5 مليون درهم وتوزيعات استثمارية بقيمة 9,5 مليون درهم.

وقال: «يبدو المشهد العام للسوق واعداً فيما يتعلق بالقطاع العقاري، حيث تتجه الشركة نحو توسيع نشاطها في الاستثمار العقاري، وإدارة العقارات والخدمات الأخرى».

وأظهرت نتائج شركات الأغذية والسلع الاستهلاكية المدرجة في سوق دبي المالي، والبالغ عددها 5 شركات، نمو أرباحها خلال النصف الأول من العام الحالي بنسبة 11% لتصل إلى 84,5 مليون درهم، مقارنة مع 76 مليون درهم خلال الفترة ذاتها من العام الماضي، في حين نمت أرباحها للربع الثاني بنسبة 20,5%، لتصل إلى 49 مليون درهم من 40,7 مليون درهم.

وارتفعت أرباح شركتي دبي للمرطبات، وغلفا للمياه المعدنية، في حين انخفضت أرباح شركة الأغذية المتحدة، وتحولت شركة الإمارات للمرطبات إلى الربحية من الخسارة، في حين فاقمت شركة كايبارا للألبان من خسائرها لتصل إلى 20,5 مليون درهم من خسارة بقيمة 11,5 مليون درهم خلال النصف الأول من العام الماضي.

ونمت مبيعات الشركات الخمس خلال النصف الأول بنسبة 13%، لتصل إلى 938,5 مليون درهم، مقارنة مع إجمالي مبيعات بقيمة 830,5 مليون درهم في النصف الأول من العام الماضي.

وتصدرت شركة دبي للمرطبات قائمة الشركات الأكثر ربحية ومبيعاً في النصف الأول، إذ بلغت قيمة أرباحها 68,7 مليون درهم، بارتفاع نسبته 14% عن أرباح الفترة ذاتها من العام الماضي، والبالغة 60,2 مليون درهم، فيما بلغت أرباح الربع الثاني نحو 39,5 مليون درهم من 31,5 مليون درهم، وارتفع إجمالي مبيعاتها خلال الأشهر الستة إلى 478,5 مليون درهم من 427,7 مليون درهم.

وعزا طارق السقا المدير العام للشركة نمو الأرباح والمبيعات إلى زيادة حجم مبيعات الشركة في الأسواق المحلية والخارجية، فضلاً عن زيادة حجم الوفورات في مواد الخام الرئيسية.

وأضاف في تقرير الإدارة التنفيذية، إن الشركة تواصل التركيز على إبقاء تكاليف التشغيل تحت السيطرة، فضلاً عن تعزيز موقع المبيعات في السوق المحلية، للحفاظ على استمرارية النمو على المدى الطويل.

وحققت شركة غلفا للمياه المعدنية أرباحاً صافية خلال النصف الأول بقيمة 4,4 مليون درهم من 3,1 مليون درهم، وبلغت أرباحها للربع الثاني نحو 2,5 مليون درهم من 1,7 مليون درهم.

وارتفعت مبيعات الشركة خلال الأشهر الستة الأولى من العام إلى 33,3 مليون درهم من 23,5 مليون درهم.

وانخفضت أرباح شركة الأغذية المتحدة خلال النصف الأول بنسبة 15,5%، لتصل إلى 12,8 مليون درهم من 10,8 مليون درهم، كما تراجعت أرباح الربع الثاني إلى 5,9 مليون درهم من 7,2 مليون درهم، في حين ارتفع إجمالي مبيعات الشركة خلال النصف الأول إلى 220,5 مليون درهم من 200 مليون درهم.

وتحولت شركة الإمارات للمرطبات إلى الربحية خلال النصف الأول لتصل إلى 461,7 ألف درهم من خسارة بقيمة 301,8 ألف درهم في الفترة ذاتها من العام الماضي، فيما بلغت ربحية الشركة للربع الثاني نحو 902 ألف درهم من 304,7 ألف درهم.

وارتفعت مبيعات الشركة خلال الأشهر الستة إلى 36,3 مليون درهم من 31,3 مليون درهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى