الاخبار الاقتصادية

15 أكتوبر.. انطلاق فعاليات الملتقى الثاني لصاحبات الأعمال الخليجيات بالبحرين

3288794

 

أعلن رئيس غرفة تجارة وصناعة البحرين خالد المؤيد عن بدء العد التنازلي لانطلاق فعاليات الملتقى الثاني لصاحبات الأعمال الخليجيات تحت شعار «جسور تعاون وانفتاح». والذي يُعقد في الفترة 15 – 16 أكتوبر القادم بفندق الشيراتون بمملكة البحرين.

ودعا المؤيد ـ بحسب “أخبار الخليج” البحرينية ـ جميع التجار وأصحاب وصاحبات الأعمال في البحرين إلى الحضور والمشاركة بفعاليات الملتقى. وقال إن الملتقى الذي تنظمه الغرفة بالتعاون مع اتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي يستهدف طرح التحديات الاقتصادية التي تواجهها سيدات الأعمال بدول المجلس والعمل على رفع كفاءتها الاقتصادية حول التغيرات العربية والإقليمية ورصد أهم الكفاءات المتميزة وزيادة التعارف والتوافق بين سيدات الأعمال الخليجيات. وتسليط الضوء على رواد ورائدات الأعمال الخليجيين.

ولفت إلى أن الغرفة والقطاع الخاص ينظران باعتزاز وتقدير رفيعين باختيار مملكة البحرين لإقامة هذا الملتقى. الأمر الذي يعكس المكانة والسُمعة المتميزة التي حققتها المرأة البحرينية في شتى المجالات والميادين وعلى المستويات كافة. ما يؤكد الدور الرئيسي الذي تلعبه المرأة البحرينية في عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية. وبتواجدها الفاعل والمؤثر في سوق العمل.

مشيراً إلى أنه سيشارك في أعمال الملتقى نخبة من كبار الشخصيات وأصحاب وصاحبات الأعمال في دول الخليج العربي وأعضاء ومنتسبي غرف دول مجلس التعاون الخليجي وممثلي السفارات بدول المجلس. فضلاً عن المؤسسات والهيئات والمنظمات التي تدعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة. والغرف والاتحادات والهيئات والمنظمات الإسلامية والعربية والدولية.

وأشار إلى أن تنظيم هذا الملتقى يأتي نتيجةً للنجاح اللافت الذي حققه منتدى صاحبات الأعمال الخليجيات في نسخته الأولى الذي عقد في مدينة مسقط خلال الفترة 16- 18 ديسمبر 2012 والذي حضره أكثر من 300 مشاركة من صاحبات الأعمال الخليجيات، إضافة إلى السعي لتسليط الضوء والإشادة بدور صاحبات الأعمال الخليجيات المتنامي الذي أصبحت له الريادة في قطاعات اقتصادية متنوعة. مضيفاً أن تنظيم مثل هذه المؤتمرات والملتقيات المتخصصة سيعود حتماً بالفائدة على كل من أصحاب وصاحبات الأعمال في منطقتنا التي تشهد فيها التنمية الاقتصادية حراكا ونمواً متسارعاً جعلها تمثل ثقلاً اقتصاديا لا يقل أهمية عن اقتصاديات دول العالم الكبرى.

وجدد رئيس الغرفة في ختام تصريحه دعوته كل أصحاب وصاحبات ورواد الأعمال في البحرين إلى حضور الفعالية. وذلك من خلال التواصل مع مركز الفعاليات في الغرفة. داعياً جميع ممثلي قطاعات الأعمال في البحرين للمشاركة الفاعلة في أعمال الملتقى بما يتيح الفرصة لمد جسور من التعاون المشترك بين صاحبات الأعمال على المستوى الخليجي والإقليمي والعالمي وعقد اللقاءات المباشرة بينهن، والتعرف عن قرب على التجارب الناجحة في شتى المجالات الاقتصادية وتبادل الخبرات المتراكمة.

لافتاً إلى أن الملتقى الذي سيعقد على مدى يومين سيتضمن جلسات عمل يتم خلالها مناقشة واستعراض العديد من الموضوعات المتعلقة بإسهامات صاحبات الأعمال الخليجيات ورواد أعمال الخليج من رجال وسيدات أعمال. معرباً عن أمله أن يحقق الملتقى كل أهدافه المنشودة وأن يسهم في بيان أدوار وإنجازات سيدات الأعمال الخليجيات في الأصعدة والمجالات كافة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Fox#qM5mdu#0X